الاتحاد نت

الاتحاد

ادّعت إصابة ابنها بالسرطان حتى تحصل على إجازة

ستواجه مدرّسة بريطانية السجن بعد أن ادّعت أنّ ابنها البالغ من العمر 3 سنوات مصاب بمرض السرطان حتى تحصل على إجازة مدفوعة من المدرسة، بحسب وكالة "يو بي آي".

وذكر موقع صحيفة "الصن" البريطانية، أنّ كيلي بايكر (31 عاماً) ستواجه السجن بعد أن ادعت أنّ ابنها البالغ من العمر 3 سنوات مصاب بالسرطان حتى تحصل على إجازة مدفوعة من المدرسة، بالإضافة إلى تلفيق 13 حالة صحية أخرى.

وأضاف أنّ بايكر زورت شهادات طبية لدعم ادعاءاتها الكاذبة، مستخدمةً الحاسوب في منزلها.

يذكر أنّ بايكر بدأت العمل في المدرسة في العام 2007، وقد خسرت بسبب هذه الإدعاءات حضانة ابنها وتمّ تأجيل المحاكمة حتى 25 مايو الجاري.

اقرأ أيضا