الاتحاد

الإمارات

متاجر أبوظبي: مهرجانات تخفيضات والأصناف الجيدة خارج المعادلة


امجد الحياري:
اعلنت معظم الأسواق التجارية في مختلف مناطق العاصمة أبوظبي عن حملة تنزيلات على مختلف البضائع المعروضة، بهدف استقطاب اكبر عدد من الاسر التي سارعت لتلبية احتياجات افرادها من مستلزمات العيد، فيما شهدت مختلف المجمعات التجارية ومحال الالبسة بوجه خاص اكتظاظا كبيرا من قبل مرتادي الاسواق الباحثين عن ثياب جديدة للعيد وباسعار مناسبة· وعلى مدى اليومين الماضيين كان حديث الناس عن مستوى التنزيلات الهائلة التي روجت لها المحال بمختلف فئاتها، حتى ان كثيرا منهم اعلن عن تنزيلات تصل الى 70 بالمئة، غير ان تلك التنزيلات حسب متسوقين غير حقيقية فهي لاصناف دون اخرى، فمعظم المحال علقت على البضائع الجيدة لوحة تقول انها خارج التزيلات فيما يبدو ان الخصومات على بضائع اما ان تكون مكدسة وموديلاتها قديمة او ان تكون مقاستها غير مطلوبة·
وساهمت الاجازة الطويلة بسبب رحيل المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم والتزيلات المعلنة بتوافد آلاف الأسر التي سارعت لتوفير احتياجاتها من مستلزمات العيد ومتطلباتها سيما تلك المتعلقة بمتطلبات الأطفال من ألبسة وأحذية وألعابهم، فيما لم يكن الاقبال على محال الحلويات والمخابز ليس بمستوى موسم الاعياد والذي عادة ماتشهد اقبالا واسعا من اجل التزود بأصناف الحلويات والكعك التي تقدم لزوار العيد· ولم تشهد شوارع العاصمة ازدحاما كبيرا على مدى اليومين الماضيين فقد كانت حركة السير عادية وانسيابية ولم يكن هناك اي اختناق مروري في الشوارع سواء في ساعات النهار او حتى المساء، فالاسر لم تكن ملزمة بوقت معين من اجل الخروح الى الاسواق بسبب الاجازة الرسمية للدوائر الحكومية والقطاع الخاص·
واللافت أن معظم المحال التجارية تتصدرها لافتات إعلانية عن عروض مميزة وخصومات تجارية كبرى فيما اعلنت المجمعات التجارية الكبرى والاسواق الضخمة عن حملات ترويجية وسحوبات على سيارات واجهزة كهربائية وغيرها من الجوائز لاستقطاب اكبر عدد من المتسوقين· واللافت ايضا أن هناك شبه إجماع على أن التنزيلات التي أعلنتها المتاجر خلال الأيام الماضية وان كانت حقيقية في بعض الأحيان إلا أنها لا تتعدى أن تكون وسيلة استقطاب لأكبر عدد ممكن من الزبائن خلال هذه الفترة التي تعد من انشط الفترات واهم المواسم التجارية·

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يصدر قانوناً بشأن إعادة تنظيم جامعة الشارقة