الاتحاد

الاقتصادي

«كليرواير» تطلق أول هاتف ذكي من الجيل الرابع

 هواتف ذكية تعرض خرائط أقمار  اصطناعية

هواتف ذكية تعرض خرائط أقمار اصطناعية

تعتزم شركة كليرواير الأميركية مشغل شبكة واي ماكس، إطلاق أول هاتف ذكي من الجيل الرابع في النصف الثاني من العام الجاري، بحسب مديرها العام التنفيذي ويليم مورو.
وسيتيح هاتف واي ماكس الذكي ثنائي الوضعية لمستخدميه تحميل محتويات الانترنت أسرع خمس مرات من الجيل الثالث G3، ويتيح لهم أيضاً إجراء مكالمات صوتية على شبكة سبرينت نيكستل الصوتية القائمة. يذكر أن سبرينت تملك 56.5 في المئة من أسهم كليرواير.
لدى كليروواير مستثمرون استراتيجيون منهم انتل وموتورولا وجوجل وثلاث من كبريات شركات الكابل الأميركية وبدأت فعلياً بيع وصلات انترنت لاسلكية عالية السرعة سواء للاستخدام الثابت بالمنازل أو المتنقل لعملائها في بعض الأسواق الأميركية.
ومع ذلك، تسارع الشركة في توسعة شبكتها واي ماكس wimax قبل إطلاق شبكات الجيل الرابع G4 المنافسة والمرتكزة على تقنية التحول طويل الأجل (LTE)، التي يفضلها مشغلو الهواتف المحمولة التقليدية. يذكر أن شركة فيريزون وايرلس تعتزم البدء في نشر تقنية التحول طويل الأجل (LTE) خلال هذا العام.
ورغم أن لدى شركة كليرواير نطاقاً لا سلكياً أكبر كثيراً ومتاحاً لتشغيل الجيل الرابع، إلا أن هناك من يعتقد من المحللين أن ميزة مبادرتها الأولى قد تزول سريعاً بمجرد أن يتم نشر شبكات التحول طويل الأجل.
يذكر أن شبكة واي ماكش التي تشغلها حالياً كليرواير تغطي نحو 30 مليون نقطة توصيل في مدن كثيرة تمتد من لاس فيجاس إلى ديترويت. وهي تعتزم إتمام نشر شبكتها واي ماكس هذا العام، مما يضيف 80 مليون نقطة توصيل أخرى تغطي مدناً أخرى منها نيويورك وسان فرانسيسكو.
في ذلك السياق، قال مورو: “خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية سنغطي نحو ثلاثة أرباع أهم 100 سوق في الولايات المتحدة بحلول نهاية العام”.
تشمل عروض كليرواير الحالية فيما يتعلق بالهواتف المحمولة والأجهزة النقالة خطة بيانات غير محدودة سعرها 45 دولار في الشهر، وهو سعر يقل كثيراً عن أسعار خطط البيانات للأجهزة المحمولة التي تعرضها شركات منافسة منها فيروزون وايرلس وايه تي اند تي AT@T.
ويقوم عملاء كليرواير في المتوسط بتحميل ما بين 6 و7 جيجابايت من البيانات في الشهر حسب مورو ويضيف أنه يتوقع زيادة ذلك إلى ما بين 20 و30 جيجابايت في الشهر.
ورغم اعتقاد مورو بأن قدرة كليرواير على إصدار بيانات عالية السرعة للأجهزة المحمولة ستظل ميزتها التنافسية الرئيسة، إلا أنه يقر بأنه قد ينبغي على الشركة تقديم خدمات صوتية تقليدية من أجل أن تزيد قدرتها التنافسية وسط الشركات الأخرى.
حيث يقول: “الصوت لا يزال شديد الأهمية وستظل في نشاط الهواتف الذكية ونطلق أجهزة هذا العام”. ويضيف أن كليرواير كانت بالفعل تتفاوض مع عدد من شركات التصنيع. ورغم أنه لم يحدد الشركات التي يرجح أن تطلق أجهزة هاتف محمول واي ماكس، إلا أنه ذكر أن هناك تآلفاً طبيعياً بين نظام تشغيل جوجل “أندرويد” وبين شبكة كليرواير المرتكزة على اي بي IP (البروتوكولات الدولية).
وقال مورو إنه واثق من أن التمويلات التي جمعتها كليرواير في مسألة حقوق العام الماضي ستكون كافية لإتمام نشر شبكتها واي ماكس وتعبر بالشركة بر الأمان إلى أن يصبح تدفق الشركة النقدي إيجابياً في حدود عام 2012.

عن «فايننشيال تايمز

اقرأ أيضا

توافق حول موازنة أميركية بـ1.4 تريليون دولار