ثقافة

الاتحاد

ماجد الخطيب يسرد حكاية روح الشعر الألماني

الغلاف (من المصدر)

الغلاف (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - صدر حديثاً كتاب أدبي جديد للكاتب المسرحي والصحفي العراقي ماجد الخطيب، بعنوان “هاينريش هاينة .. روح الشعر الألماني”، ويقع في 416 صفحة من القطع المتوسط.
ويقول ماجد الخطيب، المقيم في ألمانيا منذ سنوات طوال في تقديمه لكتابه الصادر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في عمان “الكاتب والمفكر الهنغاري الكبير جورج لوكاتش، حاله حال الفيلسوف الألماني فريدريش نيتشه، يكن احتراماً وتقديراً كبيرين للشاعر الألماني هاينريش هاينه، وإذا رأى نيتشه في هاينه “مكراً” أهله لأن يكون فنان اللغة الألمانية الأول، فإن لوكاتش رأى في “سخرية” الشاعر ذروة نضوج أدبي وفكري لم يبلغها أي شاعر ألماني”.
يخصص لوكاتش في كتابه المهم “واقعيو الأدب الألماني في القرن التاسع عشر” نحو ستين صفحة للحديث عن أدب هاينه وتأثيره الكبير على الأدب الأوروبي عموماً، والألماني خصوصاً، في المرحلة الانتقالية بين عصري الأدب التقليدي والحديث في أربعينيات القرن التاسع عشر، وفي هذا الفصل الذي أكمله لوكاتش عام 1935 يهاجم الكاتب الشاعر هاينه بلا رحمة بسبب هشاشة موقفه السياسي والشخصي في تلك الحقبة، وتردده في الانتقال تماماً إلى صفوف “الثورة البروليتارية”، لكنه يطري بلا حدود شاعرية هاينه ورهافة حسه وغنائيته، ويقيم عالياً موقفه النقدي من الشعر الكلاسيكي والحركة الرومانسية، ويرى في “سخريته “ أساس المرحلة الانتقالية التي قادها هاينه وأدت إلى انطلاقة مرحلة الأدب الحديث، وكل ذلك يتطرق إليه الخطيب في هذا الكتاب عبر دراسة الشعر الألماني من خلال أحد أهم رموزه وهو هاينه.

اقرأ أيضا

من «العمى» إلى «كورونا».. ضوء في نهاية النّفق