عربي ودولي

الاتحاد

مقاضاة نائب كردي اتهم الشهرستاني بتهريب النفط إلى إسرائيل

بغداد (أ ف ب) - ذكر مسؤول عراقي أمس، أن إحدى محاكم بغداد قررت بدء محاكمة النائب عن “التحالف الكردستاني” فرهاد الاتروشي يوم 13 مايو الجاري في قضية اتهامه نائب رئيس الوزراء العراقي لشوؤن الطاقة حسين الشهرستاني بتهريب النفط من العراق إلى إسرائيل.
وقال فيصل عبدالله، المتحدث باسم الشهرستاني لوكالة “فرانس برس” في بغداد “رفعنا شكوى إلى محكمة بداية الكرخ ضد النائب فرهاد الأتروشي، بسبب اتهامات باطلة وغير دقيقة ادلى بها لوسائل الإعلام، وكان هدفها تضليل الراي العام”. وأضاف أن المحكمة نظرت في الطلب المقدم، وحددت 13 مايو موعداً لبدء جلسات المحاكمة وأبلغت الأتروشي بذلك. وقال الأتروشي للوكالة ذاتها إنه علم بالدعوى المقامة ضده، دون اعطاء أي تفاصيل.
وقال عبدالله “إن العراق يصدر 15 ألف برميل يومياً إلى الأردن بشاحنات من بيجي (شمال بغداد)، فكيف تصل إلى اسرائيل؟”. وأضاف “الحكومة الأردنية هي أحوج إلى النفط من تهريبه إلى اسرائيل وقد نفت صحة تصريحات الاتروشي، وقالت إن عملية التهريب محض افتراء وغير صحيحة”.
وصدرت تصريحات الاتروشي رداً على اتهام الشهرستاني سلطات إقليم كردستان شمال العراق بتهريب النفط إلى إيران وافغانستان .
وتسبب تبادل الاتهامات في توتر العلاقات بين الجانبين إلى درجة طلب رئيس الإقليم من من الولايات عدم تسليم العراق طائرات حربية من طراز «اف 16» اشتراها منها.

اقرأ أيضا

مصر تسجل 40 حالة إصابة جديدة بـ«كورونا» و6 وفيات