الاتحاد

الرياضي

رئيس الهلال حاول تغطية اخفاقاته بالهجوم على الاتحاد


محمود هساي:
شن الدكتور كمال شداد هجوما عنيفا على رئيس الهلال صلاح ادريس في مؤتمر صحفي طارئ ورد على الاتهامات التي وجهها اليه صلاح ادريس وكشف معلومات خطيرة ونفى نفيا قاطعا مساهمة رئيس الهلال في الحملة الانتخابية لترشيح رئيس الاتحاد السوداني في انتخابات المكتب التنفيذي للاتحاد الافريقي وفند كل الفقرات التي وردت في البيان الذي اصدره نادي الهلال مؤخرا يكيل الاتهامات لقائد الاتحاد السوداني ·
واستهل رئيس الاتحاد السوداني دكتور كمال شداد المؤتمر شارحا محاور القضية وقال : تحاشيت في الايام الماضية التعقيب او الرد على بيان مجلس ادارة نادي الهلال الذي كتبه رئيسه صلاح ادريس وعلى تصريحات واتهامات ومقالات صلاح ادريس المنافية للحقيقة تقديرا مني لصلاح ادريس رجل الخير وتقديرا للعلاقة الاسرية الطيبة بيننا وسكت عن بيان صلاح ادريس لانه حسبه امرا طارئا لايعدو كونه محاولة للتغطية وصرف الانظار عن اخفاقات توالت عليه يقدر على تحملها ومن بينها إخفاقه في كسب بعض نجوم التسجيلات المحليين رغم تاكيداته المتلاحقة·
واخفاقه في وعده للبعض بابقاء اللاعب عنتر بالموردة·
واخفاقه في الجمعية العمومية لاتحاد كرة القدم السوداني·
واخفاقه في الفوز بكأس السودان لاهدار محترفيه للضربات الترجيحية·
وإخفاقه في تقويم سلوك لاعبيه الذين رفضوا الصعود الى المنصة·
واخفاقه في اقناع المريخ بمقاطعة التسجيلات·
واخفاقه في الحصول على قرار بوقف التسجيلات وتنفيذ التعديلات بالطعن لدى المفوضية الاتحادية ولجنة التحكيم·
ولكي ينجح البيان في صرف انظار جماهير الهلال فقد سعى ليوهمهم بان هناك مؤامرة على الهلال·· وان الهلال مستهدف ولكي يحرك مشاعرهم اعلن رئيس الهلال الحرب على الاتحاد وهدده بالاسقاط ولم نعبأ من جانبنا بكل ذلك وتحاشينا الحديث فيه ولم نجد في تهديده اكثر من تهديد ضاحية ام ضريوة (قرية صغيرة تقع في ضواحي العاصمة الخرطوم) لاميركا في لافته حملتها في موكبها بعد ضرب مصنع الشفاء وابرزت وسائل الاعلام لافتة ام ضريوة فكانت مثار سخرية وتندر·
وقال كمال شداد :السؤال لماذا هذا اللقاء الاعلامي ولماذا الحديث الان؟ والسبب قد اورده الاخ صلاح ادريس في عمود كتبه بالامس لولا اموال صلاح ادريس لما اشرقت شمس شداد ·· ولم يكن حديثه بالامس المرة الاولى التي يتحدث فيها صلاح ادريس عن امواله لي فقد سبق ان نشر تصريحا بالخط العريض بانه دعم انتخابي للكاف بعشرة آلاف دولار وانني لاحقا ارجعت له المبلغ ثم عاد مرة اخرى ليصرح باني اخذت خمسمائة دولار من المبلغ واعدت له الباقي·· والتصريحان كذب فيهما فانا لم اخذ دولارا واحدا منه لاي من الانتخابات الافريقية وغيرها وانا لم انكر العشرة آلاف دولار ولم اشأ يومها ان انفي التصريحين حفاظا على الا يبدو كاذبا فيما قال رغم استغلال بعض الاقلام العدائية لتصريحيه لتسخر منا·
وواصل شداد حديثه وقال: مادام صلاح ادريس عاد يتوهم ويوهم الاخرين بان شمسي ماكانت لتشرق الا بامواله فمن حق الجميع ان يعلم حقيقة ··هي زارنا صلاح ادريس في مكتب الاتحاد قبل سفري للانتخابات يحمل ظرفا به 10 آلاف دولار وفشلت كل جهودي ومحاولاتي لاقناعه بان يحفظ ماله ويعود به وحاولت اقناعه باني تعودت على رفض استغلال المال او السلطة او غيرها من الاساليب الفاسدة في اي انتخابات دخلتها ولكنه اصر بشده مؤكدا لي قناعته لا فوز في انتخابات الا بصوت يشتري وحتى لا اغضبه واصدقه في قناعته اخذت الظرف وطلبت من اسامة عطا المنان ان يودع الظرف في خزانة الاتحاد امانات وسافر وفدنا وبقيت اموال صلاح ادريس في خزينة الاتحاد ·
وما حدث بعد ذلك وكيف تم التصرف في المبلغ الذي اودعناه في خزينة الاتحاد (الحديث للدكتور كمال شداد) ·· فقد فرض الاتحاد الافريقي غرامة مالية على الهلال قدرها 23 الف دولار بسبب سوء تصرف امين خزينة نادي الهلال السابق مع فريق جنوب افريقيا حيث اصر الهلال على اقامته في فندق غير مناسب فاقام الفريق بالهيلتون وطلب من الهلال ان يساهم بعشرة آلاف دولار من تكلفة فاتورة الهيلتون ولرفض الهلال اشتكى الفريق الجنوب افريقي للكاف وايده المراقب في شكواه فصدرت العقوبة واصبح لزاما على الهلال والسودان سداد مبلغ الـ 23 الف دولار او تحرم اندية السودان من المشاركة في البطولات الافريقية ·
ويواصل شداد : تحدثت لصلاح ادريس واستاذنته في ان استغل علاقتي مع رئيس اتحاد كرة القدم بجنوب افريقيا ليقنع فريقهم ليقبل تسوية لمطالبتهم وبعلم صلاح ادريس تم تسليم الظرف الذي كان موضوعا في خزينة الاتحاد كامانات واستلمنا مستندا بالمبلغ وتم قفل الملف وهكذا فان اموال صلاح ادريس لم تعد لصلاح ولم يؤخذ منها خمسمائة دولار كما قال وصرح من قبل لكنها استخدمت لحل اشكال مجلس الادارة السابق ·· فاي اموال يتحدث عنها صلاح ادريس؟
ويواصل كمال شداد تفنيد ادعاءات رئيس الهلال ويقول : اما عن زيادة عدد اللاعبين الاجانب كمقترح تقدم به نادي الهلال اجزم كل ما قاله صلاح ادريس عن موضوع الاجانب وزيادتهم انهم سيكونون لجنة ويقدمون المقترحات من خلال ورشة تقييم تجربة الدوري الممتاز واللجنة حضر منها اثنان واحد تكلم واخر صمت·· وافكار الهلال ومقترحاته التي قدمها في الورشة رفضت رفضا تاما وهذه حقيقة لاتقبل الجدال·· واي حديث عن وعود قدمناها للهلال في شكل ضمانات تعتبر كذبا وخداعا فنحن في الاتحاد العام لانكذب ولانخادع ولانعرف الغش ولايفرق معنا ان يغضب منا شخص او ياخذنا بالاحضان نحن لانحابي ناديا ضد نادٍ آخر وليس لنا مصلحة في ان نعادي ناديا او نختلف معه نحن ننتهج القانون في عملنا ومايهمنا هو ان نكون راضين عن انفسنا وان نجعل السيادة للقانون·
وفيما يتعلق باستدعاء اللاعبين ذكر دكتور شداد ان الهلال كمؤسسة لم يعترض على استدعاء اللاعبين بل قدم مبرراته ومطالبته بتأجيل موعد مثول اللاعبين ونحن نتعامل مع المؤسسة وكل مايمكن ان اقوله ان مسيرتنا ان شاء الله واصلة لمداها ولانريد ان نؤجج صراعا او ازمة ولكن نؤكد وبالصوت العالي اننا لن نتهاون في القانون وحتى قيادة الهلال ان اخطات فستجد الحساب·· فلا مصلحة لنا في هذا الصراع ونحن نعمل في الاتحاد من منطلق قومي والاتحاد لن يتهاون قط في محاسبة كل من يخالف القانون وصراعنا مع الهلال ليس الصراع الاول·
وردا على سؤال حول اسباب الغاء التعهدات التي وقع عليها اللاعبون الامر الذي اعتبره الهلال استهدافا قال دكتور شداد: كونت لجنة لهذا الغرض ورات ان هناك لاعبين امضوا تعهدات وقضوا مايزيد على العشرة ايام لكنهم لم يسجلوا لذلك تم الغاء القرار واذا واصل الاتحاد العام في تطبيق القرار فان هناك عددا كبيرا من اللاعبين لن يتم تسجيلهم لان بعض الاندية الكبيرة تعمل على الاحتفاظ باللاعب دون ان تقوم بتسجيله حتى تمنع تسجيله لناد آخر وهذا ليس من العدل·

اقرأ أيضا

شمسة آل مكتوم: عفواً.. «الإمبراطور» يحتاج إلى اختصاصي نفسي