الرياضي

الاتحاد

«سان جرمان» يستهدف الصدارة أمام فالنسيان

البرازيلي نيني (يمين) يقود هجوم سان جرمان أمام فالنسيان اليوم (أرشيفية)

البرازيلي نيني (يمين) يقود هجوم سان جرمان أمام فالنسيان اليوم (أرشيفية)

باريس (أ ف ب) - يطمح باريس سان جرمان إلى استعادة الصدارة مؤقتاً عندما يحل على فالنسيان اليوم في المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الفرنسي لكرة القدم. ويتخلف سان جرمان (70 نقطة) بفارق ثلاث نقاط عن مونبلييه المتصدر الذي يختتم المرحلة غداً بحلوله على رين.
كما يلعب ليل الثالث وحامل اللقب (68 نقطة) غداً ضد ضيفه كاين الرابع عشر، بعد فوزه في آخر أربع مباريات وسبع مرات في آخر 8 مباريات، بقيادة نجمه البلجيكي الشاب أدين هازار المطارد من أبرز الأندية الأوروبية.
وعادت المنافسة إلى نقطة الصفر في المرحلة السابقة التي شهدت تعادل مونبلييه مع ايفيان 2-2، وفوز فريق العاصمة على سانت اتيان 2-صفر بهدفين من نجميه البرازيلي نيني والأرجنتيني خافيير باستوري.
وكان رجال المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي في وضع معنوي وحسابي صعب بعد الخسارة أمام ليل 2-1 الأحد الماضي، بيد أن الفريق الذي تملكه شركة قطر للاستثمار الرياضي عاد بقوة وقلص الفارق مع لاعبي المدرب المخضرم رينيه جيرار الباحثين عن لقبهم الأول في المسابقة.
وشرح حارس سان جرمان الإيطالي سالفاتوري سيريجو أمس الأول: “بعد مباراة ليل كنت محبطاً وحزيناً، لكني لم أفقد الأمل بالنسبة للقب، اعتبرت أنه ابتعد عنا”. وتابع: “لكننا نتخلف بفارق ثلاث نقاط عن المتصدر، لذا من غير المفيد إجراء الحسابات الآن، يجب أن نعمل جيداً ونفكر في مباراة فالنسيان، بعد ذلك سنرى”.
وعن مباراة فريقه، قال سيريجو: “قد يضعنا هذا الأمر تحت الضغط قليلاً، على كل حال، سيدفعنا هذا الأمر للتفكير في مباراتنا بدلاً من التفكير في غيرنا”.
من جهته، يخوض مونبلييه مواجهة رين الفائز في مباراتيه الأخيرتين، بعد أسبوع متوتر اثر انتقاد نجم وسط الفريق المغربي يونس بلهندة زميله المهاجم الدولي أوليفييه جيرو لعدم “تحمله مسؤولياته” بعدما رفض الأخير تنفيذ ركلة جزاء في مباراة ايفيان. لكن بلهندة (21 عاما) المطارد من عدة أندية على غرار جيرو متصدر ترتيب الهدافين، اعتذر عما بدر منه بعد المباراة التي طرد في نهايتها لاحتكاكه مع لاعب إيفيان سدريك مونجونجو، وذلك بعد لحظات على إهدار السنغالي سليمان كامارا ركلة جزاء كانت ستمنح مونبلييه نقاط الفوز وابتعاده خمس نقاط عن سان جرمان، وبالتالي قطع شوطاً كبيراً نحو إحراز اللقب قبل ثلاث مراحل على ختام الدوري.
من جهته، يأمل ليون الرابع (59 نقطة)، والذي يملك مباراة مؤجلة، أن يضيق الفارق على ليل الثالث عندما يستقبل بريست اليوم على ملعبه جيرلان. وفي باقي المباريات، يلعب اليوم ايفيان مع أجاكسيو.
ويلعب يوم غد أوكسير مع بوردو، وكان أوكسير قد خرج من منطقة الهبوط بفارق الأهداف بعد فوزه الثمين على ديجون 2-صفر في الدوري الخميس الماضي. وأحرز روي كونتو الهدف الأول في الدقيقة 29، وأضاف زميله دلفين ندينجا الهدف الثاني قبل أربع دقائق من نهاية اللقاء. وقبل ثلاث جولات على نهاية المسابقة قفز أوكسير من المركز العشرين والأخير إلى المركز السابع عشر برصيد 34 نقطة متقدماً بفارق الأهداف على ستاد بريست وديجون متقدما بنقطة واحدة على سوشو فريق الذيل.
وفي مباريات أخرى غداً، يلعب سوشو مع نانسي، وتولوز مع نيس، وسانت اتيان مع مرسيليا، ولوريان مع ديجون.

اقرأ أيضا

منصور بن محمد يتوج الفائزات.. لوسي بطلة الطواف النسائي