الاتحاد

الرياضي

فيدريه يغازل اللقب الـ 34

اقصى السويسري روجيه فيدريه المصنف أول حامل اللقب الألماني طومي هاس بسهولة بفوزه عليه 6-3 و6-3 أمام نحو خمسة آلاف متفرج وبلغ المباراة النهائية من دورة الدوحة الدولية للتنس البالغة جوائزها مليون دولار· ويلتقي فيدريه في النهائي مع الفرنسي الشاب جايل مونفيس (19 عاما) الساعي الى لقبه الثاني في مسيرته الاحترافية، الذي فاز على الايطالي فيليبو فولاندري 6-3 و6-4 وهي المرة الثانية على التوالي التي يبلغ فيها فيدريه نهائي دورة الدوحة في مشاركته الثانية فيها بعد ان كان توج بطلا في العام الماضي بتغلبه على الكرواتي ايفان ليوبيسيتش·
وبات النجم السويسري على بعد خطوة واحدة فقط من احراز لقبه الرابع والثلاثين في مسيرته الاحترافية، ومن بدء سعيه لتكرار إنجاز العام الماضي الذي فاز فيه بأحد عشر لقبا كانت فضلا عن الدوحة في ويمبلدون الانجليزية وفلاشينج ميدوز الاميركية وروتردام ودبي وانديان ويلز وميامي وهامبورج وتايلاند وسينسيناتي وهاله· ولا تعكس النتيجة مجريات المباراة التي حفلت بالندية بين الطرفين خصوصا من الخط الخلفي للملعب لكن فيدريه اكد مرة جديدة انه ما يزال الرقم الصعب في ملاعب التنس حاليا من حيث مستواه الفني المتكامل وتركيزه العالي جدا والذي يلعب دورا بارزا في فوزه بالنقاط الصعبة كما حصل اليوم في مواجهة هاس·
وكانت بداية المباراة مثيرة وشهدت جهوزية تامة لهاس الذي حسم الاشواط الاولى على ارساله بسرعة بينما كان فيدريه يواجه صعوبة بالغة للفوز بارساله حيث ارتكب اخطاء عدة فاستمر التعادل حتى 3-3 لعب بعدها عامل التفوق الفني والذهني دوره فتخلص السويسري من محاصرة هاس له بكرات على جهته اليسرى فقط ونجح في كسر ارساله في الشوط السابع ليتقدم 4-3 ثم كرر ذلك في الشوط التاسع ليحسم المجموعة 6-3 وحاول هاس البدء بالمجموعة الثانية بقوة لتعويض النقاط التي اهدرها في نهاية الاولى بسبب عدم التركيز فكان التعادل مسيطرا ايضا حتى 2-2 لكنه كان يعاني لمجاراة فيدريه الذي واجهه بنفس طريقته بالتركيز على جهته اليسرى مفوتا عليه فرصة انهاء الكرات بيمناه خصوصا انه من اللاعبين 'الضاربين' الذين يجيدون اللعب جيدا على الملاعب الترابية· وكرر فيدريه كسر ارسال هاس وتحديدا في الشوط السادس ليتقدم 4-2 وحافظ على هدوء اعصابه حتى النهاية ليفوز بالمجموعة 6-3 يذكر ان فيدريه لم يخسر اي مجموعة في الدورة حتى الان، فتغلب على التشيكي ايفو مينار 6-1 و6-3 في الدور الاول، والفرنسي فابريس سانتورو 7-6 (7-2) و7-6 (7-5) في الثاني، والقبرصي ماركوس بجداتيس السادس 6-4 و6-3 في ربع النهائي·
من جهته، يعود هاس الى الملاعب بعد اصابة ابعدته طويلا ادت الى تراجع تصنيفه العالمي اذ يحتل المركز الخامس والاربعين حاليا بعد ان كان ثانيا في منتصف عام 2002 واعرب فيدريه عن سعادته للطريقة التي فاز فيها على هاس قائلا 'انا طبعا سعيد جدا للاداء الذي قدمته أمام هاس ، فكان يجب ان اقدم هذا الاداء لانه لاعب لا يهدر نقاطا كثيرة'·
واضاف 'اعتقد باننا كنا نتبادل الكرات جيدا وبقوة في بداية المباراة وحصل كل منا على فرص للتقدم لكني شعرت بان ادائي يتحسن بعد ان كسرت ارساله للمرة الاولى، وفي النهاية كان فوزي بمجموعتين امرا جيدا فعلا'· وتابع 'واجهت في هذه الدورة لاعبين يجيدون الاسلوب الدفاعي والكرات المقصية وخصوصا لان هاس صعب علي كثيرا مهمة توجيه الكرات 'الرابحة' بسبب التنويع في اسلوبه'، معتبرا في الوقت ذاته ان ما قدمه امام هاس 'من افضل المستويات التي قدمها في مسيرته الاحترافية حتى الان وان الامر انعكس على الجمهور الغفير الذي تابع المباراة من المدرجات'·
وعن توقعه للفترة التي يمكن ان يستمر فيها في صدارة التصنيف العالمي للاعبين المحترفين قال فيدريه 'لست مهتما كثيرا بالفترة التي ساقضيها في صدارة التصنيف كما ان هناك العديد من اللاعبين القادرين على انتزاعها في الفترة المقبلة منهم الاسباني رافايل نادال'·
وفي المباراة الثانية، لم يجد مونفيس صعوبة كبيرة في الفوز على فولاندري، وكسر ارساله مرتين في المجموعة الاولى في الشوطين الثاني والخامس، ومرة في الثانية في الشوط السابع ليوفر على نفسه جهد خوض مجموعة ثالثة· وعلق مونفيس على تأهله الى النهائي قائلا 'انه امر رائع، لقد قدمت اداء جيدا اليوم ولكنه ليس افضل ما لدي لكن المشكلة اني لا استطيع الحفاظ على مستوى مرتفع طوال المباراة'· وتابع 'اتبعت تكتيكا ناجحا بناء على تعليمات مدربي بتوجيه الكرات العالية الى الخط الخلفي للملعب ونجحت الخطة تماما'· وعن مواجهة فيدريه في النهائي قال 'ستكون تجربة جيدة ان التقي فيدريه في المباراة الثانية وآمل فقط ان اتمكن من تقديم مستواي أمامه'·

اقرأ أيضا

ذهب الإمارات يلمع في الساحة الحمراء