الاقتصادي

الاتحاد

الاجتماع الثالث للجنة الاقتصادية الإماراتية الكورية ينطلق بأبوظبي اليوم

أبوظبي (الاتحاد) - يترأس معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد الاجتماع الثالث للجنة الاقتصادية الإماراتية الكورية المشتركة الذي تستضيفه العاصمة أبوظبي اليوم، ويستمر يومين.
وأكد المنصوري حرص وزارة الاقتصاد على الخروج بنتائج وتوصيات عملية ومهمة تتويجاً لهذا الاجتماع، وتحديداً فيما يتعلق بالخبرات والتقنيات الكورية في مجال التكنولوجيا والابتكار، مثنياً على أهمية هذا الجانب في دعم توجه الإمارات نحو تعزيز ثقافة الابتكار والإبداع وتعزيز مفهوم الاقتصاد الرقمي في مختلف الميادين والقطاعات الحيوية في الدولة.
وأشار إلى سعي الحكومة الدائم نحو دعم الطاقات المواطنة المبدعة بأحدث التقنيات والخبرات العالمية في شتى الميادين العلمية، خاصة أن كوريا تمتلك خبرة علمية معمقة نتطلع إلى الاستفادة منها عبر التوصل إلى اتفاق مثمر مع الجانب الكوري خلال اجتماع اللجنة.
وأكد حرص دولة الإمارات على تبادل المشاريع الاستثمارية مع كوريا من خلال استشراف الفرص الاستثمارية المتاحة في مختلف القطاعات الكورية، ودعوة المستثمرين الكوريين لاستكشاف مميزات البيئة الاستثمارية التي تمتلكها دولة الإمارات.
ولفت إلى أنه سيتم التباحث أيضاً خلال الاجتماع الثالث للجنة المشتركة في إمكانيات تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين وزيادة معدلات التبادل التجاري، وتشجيع الاستثمار في المشاريع التي تعتبر ذات اهتمام مشترك للدولتين.
وسيبحث الطرفان أطر التعاون المشترك خلال الاجتماع في مختلف القطاعات أبرزها في مجال الاستثمارات والمشاريع الصغيرة والمتوسطة والرعاية الصحية والطاقة والتعليم والنقل الجوي والبيئة والابتكار والحكومة الإلكترونية والإحصاء والملكية الفكرية والبنية التحتية والمقاولات.
وأعرب عن أمله في أن تحقق أعمال هذه اللجنة في اجتماعها الثالث نقلة نوعية جديدة على صعيد العلاقات المتميزة بين البلدين الصديقين، من خلال تفعيل الشراكة الاقتصادية والاستثمارية في قطاعات جديدة، مؤكداً أنه يجب البناء على ما تم تنفيذه، مما اتفق عليه في الدورة الثانية للجنة التي عقدت في أبوظبي العام الماضي.
وأشار إلى أن علاقات البلدين شهدت تطورا ملحوظاً تمثل في التوقيع على العديد من الاتفاقيات وإبرام صفقات ضخمة في مختلف القطاعات، مما يستوجب وضع آليات تواكب التطور الذي تشهده علاقات البلدين وتفعيل الشراكة الاقتصادية والاستثمارية بينهما.
ودعا المنصوري إلى تذليل الصعاب والمعوقات التي تواجه تطوير العلاقات بين البلدين وإيجاد الآليات الكفيلة بتعظيم استفادة القطاع الخاص من الحوافز الاستثمارية المتاحة في البلدين، وذلك من أجل تعزيز العلاقات الثنائية وتطوير الاستثمارات المشتركة.
ومن المقرر أن يعقد اجتماع تحضيري اليوم برئاسة المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي، وكيل وزارة الاقتصاد، لبحث مختلف القضايا التي سيتم طرحها خلال اجتماعات اللجنة الاقتصادية.
يشار إلى أن دولة الإمارات أقامت علاقات ثنائية مع جمهورية كوريا عام 1980 وظلت العلاقات الثنائية بينهما تشهد تقدما على جميع الصعـد، وتم تبـادل الدعـم في المحافل الإقليمية والدولية وتطورت العلاقات بشكل ملحوظ خلال الخمس سنوات الماضية، وارتقت إلى علاقات استراتيجية حيث تمت سلسلة زيارات متبادلة على المستويات القيادية، وتوجت باتفاقية تعاون في مجال إقامة المفاعل النووي السلمي لدولة الإمارات عام 2009، والتي أكسبت الصناعة الكورية سمعة طيبة في ضوء منافستها لشركات الدول الصناعية الكبرى.
وتأسست اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين في يونيو 2007 وعقدت اجتماعها الأول في أبوظبي.

اقرأ أيضا

هوية الإمارات.. آباء صنعوا وأبناء حفظوا