القاهرة (الاتحاد) أكد عبد الباسط محمد مدير فريق الوحدة، أن الفريق يغادر إلى معسكر النمسا 8 أغسطس المقبل، بقائمة تضم 25 لاعباً، حيث يتم استبعاد عدد من اللاعبين بعد العودة إلى أبوظبي اليوم، ويتوقع أن يتم الكشف عن الأسماء المستبعدة، عقب استئناف التدريبات يوم الخميس المقبل، حيث يخضع اللاعبون لراحة لمدة ثلاثة أيام. وقال عبد الباسط: الوحدة يخوض 5 مباريات ودية بدلاً من 4 لقاءات في المعسكر الخارجي، بعد أن طلب المدرب لعب مباراة إضافية 15 أغسطس، ليتمكن الدوليون من خوض مباراتين مع الفريق، قبل الالتحاق بالمنتخب الأول، وستكون المباراة مع فريق متوسط المستوى بالدرجة الثانية بالنمسا، والثانية مع فريق درجة أولى 18 أغسطس، واللعب بعدها بأربعة أيام مع منتخب عُمان، ومواجهة فريق محترف بالدوري النمساوي 25 أغسطس، والأخيرة مع أودينيزي الإيطالي 28 أغسطس، على أن يعود الفريق إلى أبوظبي في اليوم التالي، ويخوض ودية قبل مباراته في كأس الخليج العربي 9 سبتمبر، وبعد ثلاثة أيام يتوجه الفريق إلى مصر استعداداً لخوض أولى بطولات الموسم بلقاء الجزيرة في كأس السوبر. وعن البطولة العربية، قال عبد الباسط: سعداء بهذه المشاركة التي اختصرت الكثير من الوقت الذي يحتاج إليه المدرب للتعرف على اللاعبين؛ لأن المباريات التنافسية ليست مثل التدريبات، وأعتقد أن اللقاءات الثلاثة التي خاضها الوحدة قوية، ومع مستويات أعلى من حيث الجاهزية البدنية، وساعدت المدرب على معرفة جميع اللاعبين، خاصة الشباب، وهذا له أثره الإيجابي الكبير في المرحلة الثانية من الإعداد بالمعسكر الخارجي. وأضاف: في المباراة الأخيرة أمام الفيصلي، ورغم مشاركة 3 لاعبين للمرة الأولى، إلا أن الوحدة قدم مستوى جيداً، خاصة في الشوط الأول، وأهدر أكثر من 4 فرص حقيقية، وضعف مخزون اللياقة ساعد الفيصلي على التفوق في الجزء الأخير من المباراة، وبصفة عامة وباستثناء إصابة الكمالي، فإن الوحدة استفاد كثيراً من المشاركة. الفحص يؤكد سلامة «أهلي» القاهرة (الاتحاد) أجرى عبد الرحيم أهلي لاعب الوحدة، فحصاً على إصابة الرأس، بعد اصطدامه مع أحد لاعبي الفيصلي، وتحامل على نفسه، لأن «العنابي» أنهى تغييراته الثلاثة، وأظهر الفحص سلامة أهلي الذي أدى تدريبات استشفاء في صالة الحديد بالفندق مع بقية اللاعبين أمس. الغافري: الخروج بمكاسب عديدة القاهرة (الاتحاد) شدد سلطان الغافري لاعب الوحدة، على أن «العنابي» حقق ما أراده من البطولة العربية، وخرج بفوائد عديدة، بغض النظر عن النتائج التي لم تكن شاغل الفريق، خاصة أنه خاضها من منطلق المباريات التدريبية للتحضير البدني العالي، ومع ذلك قدم مستويات متصاعدة من مباراة إلى أخرى، وكان نداً للمنافسين في مبارياته الثلاث، إلا أن عدم اكتمال الجاهزية مقارنة بالمنافسين، قاد إلى الخروج من الدور الأول. وأوضح الغافري أن المشاركة لها أثرها الكبير على تحضيرات الفريق للموسم، وتمنى العودة السريعة للثنائي باوزير والكمالي. تدريب صباحي في الفندق القاهرة (الاتحاد) أدى الوحدة تدريباً صباحياً بالفندق أمس، شارك فيه الجميع، حيث خضع اللاعبون الذين شاركوا أمام الفيصلي في مباراة الجولة الثالثة مساء أمس الأول لفقرة استشفاء، بينما أدى الباقون تدريبات تقوية العضلات.