الاتحاد

عربي ودولي

تحرير الرهائن الإيطاليين الخمسة في اليمن بسلام

صنعاء- مهيوب الكمالي واحمد الجبلي:
تمكنت قوات الجيش اليمني امس من تحرير الرهائن الايطاليين الخمسة المحتجزين في مأرب منذ الاحد الماضي في عملية نوعية شاركت فيها المروحيات ووحدة مكافحة الإرهاب وانتهت سلميا بفرض حصار ادى إلى استسلام الخاطفين واعتقالهم تمهيدا لاتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بحقهم ونقل الرهائن الخمسة الى صنعاء· فيما قالت مصادر قبلية من جانبها إن وساطة قادها النائب جعبل طعيمان والشيخ درهم الظما أمين عام المجلس المحلي لمديرية صرواح التي احتجز فيها الرهائن كانت وراء إقناع الخاطفين بالإفراج عنهم مقابل وعود بمتابعة قضية السجناء الثمانية من آل الزايدي الذين يطالبون بإطلاق سراحهم· واكتفى مصدر امني رسمي من جابنه بالقول إن قوات الأمن تمكنت من الافراج عن الايطاليين الخمسة (رجلين وثلاث نساء) المحتجزين بقرية الملتقى بمنطقة المحجزة، واضاف أن السياح وبعد نقلهم الى صنعاء قاموا بجولة سياحية برفقة وزير الثقافة والسياحة اليمني، وعبروا عن استهجانهم لعملية الخطف وارتياحهم الشديد لاطلاق سراحهم والجهود التي بذلتها الحكومة اليمنية اثناء التفاوض مع الخاطفين أو اثناء تنفيذ عملية اطلاق سراحهم التي وصفوها بانها خاطفة·
وقال نائب مدير البحث الجنائي في مأرب المقدم محمد فارع إن الخاطفين كانوا يحتجزون الرهائن في منزل بقرية الملتقى تابع لشخص يدعى مانع العامري وإن الافراج عنهم تم في العاشرة صباحا بعد أن شددت قوات الأمن الخناق عليهم وحاصرتهم وأحبطت عدة محاولات لفرارهم خارج المنطقة، واضاف أن عناصر الأمن كانوا القوا القبض على أربعة من الخاطفين قبل مغرب يوم الخميس بعد فشل مساعي اقناعهم بتسليم أنفسهم واصرارهم وتعنتهم على عدم الافراج عن الرهائن، وتابع قائلا إن قوات الأمن استكملت مهمتها وحررت الرهائن وسلم اثنان آخران من الخاطفين نفسيهما لرجال الأمن·
وقال مسؤول حكومي آخر لوكالة الانباء الالمانية إن الإيطاليين الخمسة أفرج عنهم دون أن يصابوا بأذى بعد أن تعهد وسطاء قبليون بأن السلطات ستدرس طلبات إطلاق سراح ثمانية سجناء من رجال العشائر ومن دون اي تدخل لفرق مكافحة الارهاب التي تحاصر المنطقة· وقال عدنان سنان أبو لحوم نائب محافظ مأرب إن الايطاليين المفرج عنهم نقلوا إلى صنعاء على متن مروحيتين عسكريتين برفقة العميد علي محمد صلاح نائب رئيس أركان الجيش الذي ترأس فريقا تابعا للحكومة للتفاوض مع الخاطفين·
واكدت وزارة الخارجية الايطالية الافراج عن الرهائن، وقالت اليزابيتا بيلوني المسؤولة عن خلية الازمة التي شكلتها وزارة الخارجية ان الرهائن الخمسة في صحة جيدة وهم طبيب يدعى بيير جورجو غامبا والمعلمتان ماورا تونيتو وكاميلا رامينيي وانزو بوتيليو مدير مدرسة تعليم قيادة وباتريتسيا روسي التي قالت اسرتها:'فرحنا كبير لكننا لن نقول شيئا اخر قبل عودة الرهائن الى ايطاليا عليهم التحدث اولا'· واعرب رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلوسكوني ورئيس الجمهورية كارلو ازيليو تشامبي بدورهما عن الارتياح بعد الافراج عن الرهائن الخمسة، وشكرا الحكومة اليمنية على مساعدتها في هذه النهاية السعيدة· وقال المتحدث باسم الفاتيكان جواكين نافارو فالس ان البابا بنديكتوس السادس عشر تلقى بارتياح ايضا نبا الافراج عن السياح الايطاليين·

اقرأ أيضا

إجراءات الصين تنجح في كبح كورونا