الاتحاد

مقهى الإنترنت

على الخط - منصور عبدالله


الخدمات والمعلومات
كل مستخدم للانترنت يفضل اختيار الصفحة الرئيسية التي تقدم له المعلومات والخدمات، ولا غرابة أن تحتل مواقع مثل ياهو ومايكروسوفت أو مواقع الطرب والغناء، الصفحات الرئيسية لدى غالبية الناس·
والصفحة الرئيسية أو Homepage بالانجليزية هي الصفحة الأولى التي يدخل اليها المتصفح على الانترنت، ويستطيع تبديلها اذا أراد في لحظات· ويقع عليها الاختيار عادة، لما تقدمه من خدمات في الدرجة الأولى، كالبريد الالكتروني المجاني، والبحث عن المعلومات، والبرامج المجانية، والبطاقات الالكترونية، والتغطيات الاخبارية وغيرها·
ليس عجيبا اختيار موقع شركة مايكروسوفت على سبيل المثال كصفحة رئيسية لما يقدمه للمتصفح، كبرنامج التصفح انترنت اكسبلورر، وأوت لوك، وهوت ميل، وبرنامج الدردشة ماسنجر، فضلا عن أنظمة التشغيل المعروفة، وغير ذلك الكثير·
كثيرون يجعلون ياهو هي الصفحة الرئيسية، لما يتيح من خدمات، ومنها البحث عن المعلومات والبريد الالكتروني المجاني وبرنامج الدردشة ماسنجر، وارسال الرسائل القصيرة عبر الهاتف النقال·
ولا يشذ مستخدمو الانترنت العرب عن هذه القاعدة، فهم يختارون ياهو أو جوجل أو مايكروسوفت أو سي ان ان وغيرها كصفحات رئيسية إلى جانب مواقع أخرى كالطرب أو السينما أو الفن أو الرياضة، والبعض يفضل اختيار الصفحة الخالية كصفحة رئيسية، ومنهم أنا شخصيا، نظرا لسهولة وسرعة تنزيلها دون أي ابطاء·
يدرك أصحاب المواقع المعروفة ما يفضله المتصفحون، فتراهم يطورون خدماتهم، أو يدخلون الجديد إليها، مما يجعل حمى المنافسة شديدة فيما بينهم، وهو ما يستفيد منه مستخدمو الانترنت·
فقد أصبح مألوفا أن تقرأ الأخبار السياسية والاقتصادية والثقافية والتكنولوجية وغيرها على مواقع ياهو ومايكروسوفت وأميركا أون لاين· وأصبح مألوفا أن تقرأها أيضا على دلالات البحث والمواقع الشبكية العربية، مثل عجيب، أو أين، أو نسيح، أو سوالف·
فالانترنت بيئة خدمات، والأفضلية لمن يقدم المزيد والمفيد منها، ولهذا السبب، تجد مرتادو مواقع مايكروسوفت وياهو وجوجل أكثر من زوار شبكة سي ان ان أو ان بي سي أو ان بي سي، نظرا لما تقدمه من خدمات مجانية·
فالصفحة الرئيسية لمن يخدمك·

اقرأ أيضا