عربي ودولي

الاتحاد

مقتل 3 مصورين صحفيين في المكسيك

مكسيكو سيتي (د ب أ)- عثرت الشرطة المكسيكية على أربع جثث بدت عليها آثار التعذيب، ومقطعة الأوصال، بينها ثلاث جثث لمصورين صحفيين، مساء الخميس، وذلك بعد أيام من مقتل مراسل لمجلة وطنية مكسيكية في ولاية فيراكروز.
ويأتي قتل هؤلاء الأشخاص ضمن أحدث موجة من أعمال العنف في فيراكروز، حيث اشتبكت عصابات مخدرات متنافسة هناك العام الماضي. وكان عنف عصابات المخدرات دفع الكثير من الصحفيين في تلك الولاية إلى التوقف عن تغطية الأخبار ذات الصلة بالمخدرات والجريمة. وقال مايك أوكونور، ممثل المكسيك في لجنة حماية الصحفيين التي تتخذ من نيويورك مقرا لها، إن أعمال القتل الأخيرة جعلت ولاية فيراكروز التي قتل فيها ثمانية صحفيين خلال الـ 14 شهرا الماضية، أخطر ولاية بالنسبة للصحفيين في المكسيك مضيفاً أن المكسيك تعد أخطر دولة بالنسبة للصحفيين في أميركا اللاتينية.

اقرأ أيضا

«منظمة الصحة» تحذر من الرضا بعد تراجع حالات كورونا