الاتحاد

دنيا

إساءة معاملة الأطفال تؤدي إلى تغيير الجينات

قالت جامعة جنيف إن معاملة الأطفال بقسوة يؤدي إلى تغيير جينات لديهم، ويزيد من خطر إصابتهم بأمراض عقلية. وفحص فريق الطب النفسي في الجامعة السويسرية 100 بالغ مصاب بمتلازمة «اضطرابات الشخصية الحدية»، وتتميز هذه الشخصية بعدم ثبات العلاقات الشخصية، واضطراب الهوية والسلوك والمزاج. وذكرت الدراسة إن البالغين الذين يتعرضون لاعتداءات عاطفية وبدنية وجنسية لديهم أعلى معدل لتعديل الجينات المسؤولة عن التعامل مع الضغوط. ولا يؤدي الاعتداء مباشرة إلى تحولات وإنما يجعل بعض الجزيئات تنضم إلى الجينات ثم تخضع لتغييرات. وتوصل العلماء إلى أن الاعتداء الوحشي على الأطفال يسفر عن تغيير كبير في الجينات.

اقرأ أيضا