الاتحاد

الإمارات

«الهلال الأحمر» تبحث تعزيز جهودها الإنسانية في السودان خلال المرحلة المقبلة

السفير السوداني يتسلم درع الهلال الأحمر من المزروعي والقمزي

السفير السوداني يتسلم درع الهلال الأحمر من المزروعي والقمزي

بحثت هيئة الهلال الأحمر تعزيز جهودها الإنسانية في السودان في المرحلة المقبلة، تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس الهيئة.
وأكد أحمد حميد المزروعي رئيس مجلس إدارة هيئة الهلال الأحمر أن توجيهات سمو رئيس الهيئة تعبر عن مدى الاهتمام الذي يوليه سموه للأوضاع الإنسانية في السودان، مشيراً إلى أن سموه يتابع عن كثب مجريات الشأن الإنساني على الساحة السودانية ويحرص دائماً على تلبية متطلباتها من الدعم والمساندة.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد أمس بمقر الهلال الأحمر، بحضور المزروعي ومحمد خليفة القمزي الأمين العام للهلال الأحمر والدكتور صالح الطائي نائب الأمين العام لشؤون الإغاثة والمشاريع بالوكالة، فيما حضره أحمد الصديق عبد الحي سفير جمهورية السودان لدى الدولة وتم خلال الاجتماع مناقشة العديد من المحاور التي تعنى بمجالات التنمية والإعمار في السودان ودعم الخدمات الضرورية التي تخدم قطاعات واسعة من الشعب السوداني في المجالات الصحية والتعليمية وخدمات توفير المياه خاصة في شرق السودان.
واستعرض السفير السوداني الجهود الوطنية والدولية المبذولة حالياً لتأهيل مناطق شرق السودان التي تعاني من نقص في تلك المجالات الحيوية، مشيراً في هذا الصدد إلى المؤتمر الدولي لتنمية وإعمار شرق السودان والذي عقد مؤخراً في الكويت بمشاركة دولة الإمارات ومنظماتها الإنسانية وعلى رأسها هيئة الهلال الأحمر.
وقال إن المؤتمر تمكن من حشد دعم المجتمع الدولي للمشاريع التي طرحت على المؤتمرين والتي تناولت ثلاثة محاور أساسية تضمنت المشاريع الاستثمارية وخدمات البنية التحتية إلى جانب المشاريع الإنسانية التي تهتم بتعزيز الخدمات الصحية والتعليمية وتوفير المياه.
وأعرب سعادة السفير عن تقدير السودان حكومة وشعباً لمواقف الدولة الأصيلة تجاه القضايا الإنسانية للشعب السوداني، مشيراً إلى المبادرات العديدة التي تضطلع بها الدولة على الساحة السودانية التي تواجه الكثير من التحديات الإنسانية.
وتقدم السفير السوداني بالشكر لهيئة الهلال الأحمر برئاسة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان على تجاوبها الفوري مع النداءات الإنسانية التي توجهها حكومته لمساندة أوضاع المتأثرين من الكوارث والأزمات ودعم سبل استقرارهم وتحسين حياتهم.
من جانبه، أكد احمد حميد المزروعي أن الهيئة تعمل على ترجمة توجيهات القيادة الرشيدة بتعزيز وجودها في السودان من خلال تبني المبادرات التي تدعم قدرات الشرائح الضعيفة وتحد من وطأة المعاناة الإنسانية في شرق السودان.
وقال إن الهيئة بصدد دراسة بعض المشاريع ذات الصلة بالشأن الإنساني والتي تم طرحها عبر مؤتمر تنمية شرق السودان لتحديد مساهمة الهيئة في تنفيذها وفقاً للأولويات والاحتياجات الراهنة وذلك بالتنسيق مع جمعية الهلال الأحمر السودانية، مشدداً على أن الهيئة مقبلة على مرحلة جديدة من البذل والعطاء على الساحة السودانية لتعزيز مجالات التنمية البشرية والإنسانية.

مشاريع وبرامج خيرية متنوعة
بلغت قيمة البرامج الإنسانية والعمليات الإغاثية والمشاريع الخيرية والإنشائية التي نفذتها الهيئة في السودان في الفترة منذ 1998 حتى الآن 75 مليوناً و233 ألفاً و172 درهماً، حيث بلغت قيمة البرامج الإغاثية 40 مليوناً و266 ألفاً و485 درهماً. وبلغت قيمة المشاريع الخيرية 12 مليون درهم تضمنت إنشاء 70 مسجداً في مختلف الولايات السودانية بتكلفة بلغت 7 ملايين و439 ألفاً و176 درهماً، وحفر 92 بئراً بقيمة مليون و594 ألفاً و478 درهماً، إلى جانب المشاريع الموسمية وإنشاء عدد من الأوقاف الخيرية التي شملت الفصول الدراسية والعيادات الطبية بقيمة 4 ملايين و175 ألفاً و417 درهماً، ويجري العمل حالياً في تنفيذ عدد من المشاريع الإنشائية بقيمة 15 مليوناً و860 ألفاً و800 درهم، إضافة إلى 7 ملايين و88 ألفاً و640 درهماً عبارة عن تكلفة برامج كفالة الأيتام حيث تكفل الهيئة حالياً ألفين و895 يتيماً في السودان.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يفتتح الحديقة الجيولوجية في بحيص