الاتحاد

عربي ودولي

إيران: بدء تنفيذ اتفاق جنيف أواخر يناير

أحمد سعيد، وكالات (عواصم) - أعلن مسؤول إيراني اتفاق بلاده والدول الست الكبرى في «مجموعة 5+1»، الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين وألمانيا، في جنيف أمس الأول على تنفيذ اتفاق جنيف المرحلي الموقع يوم 24 نوفمبر الماضي تمهيداً لحل مسألة البرنامج النووي الإيراني، ابتداء من أواخر شهر يناير الجاري عن عضو في التفاوض الإيراني حميد بعيدي نجاد لقناة «برس تي. في» التلفزيونية الحكومية الإيرانية الليلة قبل الماضية « بناء على نتائج المحادثات على مستوى خبراء الطاقة النووية، فسوف يبدأ تنفيذ اتفاق جنيف في الأيام العشرة الأخيرة من يناير، وقد توصل الجانبان إلى تفاهم بشأن تنفيذ الاتفاق وتطابقت آراؤهما وتفسيراتهما».
غير أن متحدثين أوروبيين وأميركيين وبريطانيين أوضحوا أنه لايزال هناك عمل يتعين القيام به لتنفيذ الاتفاق. وقال مايكل مان المتحدث باسم وسطية المجموعة، والمنسقة العليا لسياسة الخارجية الاتحاد الأوروبي الخارجية، والأمينة كاثرين آشتون لصحفيين في بروكسل إن الاتصالات ستستمر لوضع اللمسات الأخيرة على تفاهم مشترك للتنفيذ.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية ماري هارف لصحفيين في واشنطن إن تقدما أحرز في المحادثات ويتوقع الجانبان إنجاز على خطة التنفيذ قريباً. وأكد مسؤول كبير في الإدارة الأميركية أن التوصل إلى اتفاق بات وشيكاً. وصرح متحدثة باسم وزارة الخارجية البريطانية لصحفيين في لندن بأنه تم إحراز تقدم جيد في مفاوضات جنيف، لكن هناك قضايا لا تزال من دون حل. وقالت «هدفنا هو وضع الاتفاق موضع التنفيذ في أقرب وقت ممكن».
على صعيد آخر، أعلن حسين شيخ الإسلام مستشار رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني أن وفداً برلمانياً إيطالياً سيبدأ غداً الجمعة زيارة إلى طهران لمدة 3 أيام يبحث خلالها مع لاريجاني وبروجردي ومسؤولين في وزارة الخارجية الإيرانية القضايا ذات الاهتمام المشترك والمستجدات الإقليمية والدولية وسبل تعزيز العلاقات البرلمانية بين إيران وإيطاليا.
إلى ذلك، توقع نائب وزير الخارجية الإيراني للشؤون القانونية والدولية وكبير المفاوضين الإيرانيين عباس عراقجي استئناف المفاوضات الأسبوع المقبل وقال لوكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا) إنه سيلتقي آشتون لتدشين جولة المفاوضات الجديدة.
وأعلن عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى (البرلمان) الإيراني محمد إسماعيل كوثري تشكيل فريق مراقب للوفد الإيراني المفاوض يضم كبار المسؤولين في إيران.
وقال لوكالة أنباء «فارس» الإيرانية «في ضوء النتائج الحاصلة في المرحلة الأولى لاتفاق جنيف، فقد تقرر أن يقوم فريق المسؤولين المراقب، مع إضافة شخصين آخرين، بتحديد القضايا بصورة تفصيلية للفريق المفاوض». وأضاف « السبب في هذا الأمر يعود إلى أن المفاوضات في المرحلة الأولى لم تتم لمصلحتنا كما ينبغي. وأوضح أن الوفد المفاوض سينسق مواقفه مع الفريق المذكور في قضية تخصيب اليورانيوم وقضايا أخرى مرتبطة بها.

اقرأ أيضا

الدنمارك تعتقل 20 شخصا في مداهمات لمكافحة الإرهاب