الاتحاد

أخيرة

مردوخ يعمل من المنزل نتيجة إصابة بالظهر

روبرت مردوخ (أ ف ب)

روبرت مردوخ (أ ف ب)

نيويورك (أ ف ب)

تعرض قطب الإعلام روبرت مردوخ (86 عاماً) لإصابة في الظهر خلال رحلة بحرية، وهو الآن يتعافى في منزله لكنه يواصل عمله، على ما أظهرت رسالة داخلية لمجموعة «توينتيفيرست سنتشري فوكس»، اطلعت عليها وكالة فرانس برس.
وذكرت وسائل إعلام أميركية عدة أن الحادث وقع في مطلع يناير الجاري، عندما كان مردوخ على يخت نجله لاكلان في البحر الكاريبي.
وقد أُدخل إلى المستشفى جراء إصابته في الظهر في لوس أنجلوس، على ما أوضحت وسائل الإعلام نفسها، إلا أن المجموعة التي يملكها مردوخ رفضت تأكيد هذه المعلومة.
وفي الرسالة الداخلية التي أرسلت الجمعة الماضي، كتب روبرت مردوخ يقول إنه يتعافى بشكل جيد إلا أنه سيواصل العمل من منزله لأسابيع عدة.
وأتى النبأ بعد شهر على إعلان مجموعة «ديزني» شراءها غالبية أسهم «توينتيفيرست سنتشري فوكس».
وعادت «فوكس» تالياً لتركز على شبكة «فوكس نيوز» ومحطة «فوكس» الوطنية الأميركية وشبكة من القنوات الرياضية.
ويدير مردوخ كذلك مجموعة «نيوز كورب» التي تركز على الصحافة.

اقرأ أيضا