الاتحاد

ثقافة

خالد الشامي يصدر ثلاثية الماء و الرمل

في عمل إبداعي جديد أصدر الشاعر اليمني خالد زيد الشامي الديوان السابع عن مركز عبادي للطباعة و النشر· وحمل الديوان عنواناً جديداً '' ثلاثية الماء و الرمل '' ويشتمل على مجموعة من النصوص التي كتبها خالد زيد في السنوات الأخيرة من رحلته الإبداعية، و يذكرنا عنوان هذه المجموعه بعناوين إبداعية أخرى منها ثلاثية أطفال الحجارة للشاعر العربي نزار قباني الذي يقول في مستهلها :بهروا الدنيا/ وما في يدهم إلا الحجارة/ وأضاءوا كالقناديل/ وجاءوا كالبشارة/ قاوموا/ وانفجروا/واستشهدوا/ وبقينا دببا قطبية/ صفحت أجسادها ضد الحرارة/ قاتلوا عنا/ إلى أن قتلوا/ وبقينا في مقاهينا/ كبصاق المحارة''
ويقترب عنوان مجموعة الشامي من عنوان رواية ثلاثية الحب والماء والتراب للروائي الإماراتي علي
أبو الريش التي تحكي قصة رجل هو أبو متراس، وامرأة هي شامة، وعدد من الشخصيات الثانوية حيث يرصد فيها الكاتب ظروف المجتمعات المتداخلة وعاداتها وطبيعتها· في أساليب سرد متنوعة تتداخل فيها الذكريات مع التأملات، ويمتزج الواقعي بالحلمي، والحقيقي بالوهمي·
والشاعر اليمني خالد زيد الشامي صنف نصوص مجموعته في ثلاثة محاور '' شمال الماء جنوب عدن - حمينيات - قصائد و أرقام ''
وتقدمت النصوص مقدمة مختصرة للشاعر تحدث فيها عن اجتزائه لهذه النصوص من نصوص مطولة و أشار أن لكل نص حدثه و تاريخه الخاص·
ويعتبر الشاعر اليمني خالد زيد الشامي لدى الأوساط الأدبية واحداً من شعراء الحداثة في اليمن
و من مؤسسي جيل الحداثة الشعرية في المشهد الشعري اليمني المعاصر·
ومن أجواء المجموعة: ''ضفاف عدن/ على ضفة البحر يطير الحمام/ الحمام تطير/ عند مفترق الساعة السادسة/ تغادرنا اللغة اليابسة/ وتطير الحمام''

اقرأ أيضا

معرض فردي للفنانة لورا شنايدر في جامعة نيويورك أبوظبي