الاتحاد

الرئيسية

إسرائيل ترفض إجراء الانتخابات في القدس الشرقية


القدس المحتلة ـ وكالات الأنباء: مع انطلاق حملة الانتخابات التشريعية الفلسطينية أمس، أعلنت إسرائيل أنها لن تسمح للفلسطينيين بإقامة مراكز اقتراع في القدس الشرقية التي تحتلها منذ عام ·1967 وقال رعنان جيسين أحد كبار مساعدي رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون لوكالة الأنباء الألمانية: 'نحن لا نريد التصويت في القدس، فالقدس هي العاصمة السيادية لدولة إسرائيل'·
وفي إشارة إلى طلب فتح مراكز اقتراع في شارع صلاح الدين التجاري الرئيسي بالقدس الشرقية قال: 'في صلاح الدين!·· هذا في أحلامهم، فهذا الجزء ضمن سيادة دولة إسرائيل ولن يسمح بأي نشاط سياسي في تلك المناطق'· إلا أنه وعد بأن الأفراد في القدس الشرقية سيتمكنون من ممارسة حق التصويت من خلال 'حل وسط دون انتهاك سيادة القدس'· ووقعت اشتباكات بالأيدي بين ناشطين من حركة 'فتح' والعشرات من أفراد شرطة الاحتلال الذين منعوا حملة انتخابية لمرشحي الحركة في القدس الشرقية، وأجبرت سلطات الاحتلال عددا من المرشحين بينهم حنان عشراوي ومصطفى البرغوثي على وقف الحملة والانسحاب وأوقفت بعضهم لساعات· وفي الوقت نفسه قال ضابط كبير في مصلحة السجون إنه سمح لمتصدر القائمة الرئيسية لمرشحي حركة 'فتح' مروان البرغوثي بإجراء مكالمة هاتفية من مكتب المراقب في سجن هداريم شمالي إسرائيل مع الرئيس محمود عباس استمرت 30 دقيقة· وقال إسماعيل هنية رئيس قائمة 'الإصلاح والتغيير' التابعة لحركة 'حماس' : إن الانتخابات التي ستخوضها الحركة 'ما هي إلا خطوة في طريق الاستراتيجية التي تبنتها'

اقرأ أيضا

أمير الكويت: لن نسمح بما قد يهدد أمن البلاد واستقرارها