الاتحاد

الإمارات

600 مواطن ومواطنة يؤدون الحج على نفقة مؤسة زايد الخيرية


أكملت مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والانسانية اجراءاتها لاختيار 600 مواطن ومواطنة لتأدية فريضة الحج هذا العام على نفقة المؤسسة بتكلفة اجمالية تبلغ ثمانية ملايين درهم· وقد بدأ المواطنون الذين شملتهم المكرمة بالسفر إلى الأراضي المقدسة مع نهاية ديسمبر الماضي مرافقين للحملات التي وقع عليها الاختيار وتم التعاقد معها من قبل المواطنين انفسهم والتي بلغ عددها 72 حملة· وقال سعادة سالم عبيد الظاهري مدير عام المؤسسة بالإنابة إن المؤسسة تنظم هذه الحملة سنويا وهي تأتي تواصلا للسنة الحسنة التي سنها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان 'رحمه الله' بتحمل نفقات الحج سنويا لعدد من المواطنين داخل الدولة من المحتاجين والذين لم يحجوا من قبل·
واشار إلى أن حملة المؤسسة لهذه السنة لاقت صدى واسعا داخل الدولة الأمر الذي أدى إلى تزايد اعداد الطلبات الواردة إلى المؤسسة بصورة كبيرة حيث بلغ عدد المتقدمين ألفا و15 مواطنا·
ولفت الظاهري إلى أن سمو الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان وكيل وزارة المالية والصناعة رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية قد وجه بضرورة وضع شروط لاختيار الحجاج وإعطاء الأولوية للأرامل والمطلقات وكبار السن·
واضاف أن المؤسسة تعطي أولوية للمتقدمين من المطلقات والأرامل وكبار السن والفقراء وللمعيل لأسرة كبيرة يتجاوز افرادها اربعة عشر شخصا مشيرا إلى أنه عند التساوي في الشروط فإن الأولوية تعطى لمن سبق في تقديم الطلب· وأكد الظاهري أن المؤسسة حددت في نظامها الأساسي القيام بأعمال الخير والبر والإحسان والنفع العام بشتى انواعه داخل البلاد وخارجها كأحد أهدافها منوها بأن مساعدة المسلمين في اداء فريضة الحج وزيارة مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم هي من أفضل أعمال البر والإحسان لذلك تحرص المؤسسة على مواصلة سن هذه السنة الحسنة سنويا· جدير بالذكر أن اجمالي عدد الذين شملهم الاختيار لأداء فريضة الحج بلغ 600 مواطن ومواطنة منهم 63 امرأة من المطلقات و45 من الأرامل و27 شخصا من المسنين فوق 60 عاما و113 شخـــــصا من المســــنين فوق 50 عامـــــا و161 شخصا ممن هم فوق 40 عاما وغيرهم من الاشــــــخاص الذين تنظبق عليهم شروط الاختيار· (وام)

اقرأ أيضا