عربي ودولي

الاتحاد

«فتح» و«حماس» تبحثان تحريك ملف المصالحة الفلسطينية

القاهرة (ا ف ب) - عقد اجتماع بين رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” خالد مشعل، ومفوض العلاقات الوطنية في اللجنة المركزية لحركة “فتح” عزام الأحمد، في القاهرة مساء أمس الأول، حيث جرى بحث المصالحة التي لا تزال تراوح مكانها وفقاً لمسؤول فلسطيني. وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه لوكالة فرانس برس إن اللقاء الذي استمر أكثر من ساعتين، بحضور المسؤولين المصريين المكلفين متابعة ملف المصالحة الفلسطينية “بحث إمكانية تحريك ملف المصالحة، خصوصاً موضوع حكومة التوافق الوطني بناء على إعلان الدوحة، لكن لم يسفر اللقاء عن أي جديد”.
وأوضح أنه “للأسف لا تزال الأزمة مستمرة” بين حركتي فتح وحماس. وإلى جانب مشعل، الذي غادر القاهرة متجهاً إلى قطر بعد زيارة استمرت لأيام عدة، حضر اللقاء موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحماس.
وأضاف المسؤول نفسه أن حركة فتح “شددت على أهمية أن يتم السماح للجنة الانتخابات باستئناف عملها في قطاع غزة كي يتسنى للرئيس محمود عباس البدء بإجراءات تشكيل الحكومة، إضافة إلى أهمية هذا الأمر في تحديد موعد لإجراء الانتخابات”.
وأشار إلى أن حماس ترى أنه يمكن “تجاوز موضوع لجنة الانتخابات بأن يقوم الرئيس أبو مازن بالمباشرة بإجراء مشاورات لتشكيل الحكومة التي يترأسها وفقاً لإعلان الدوحة”.

اقرأ أيضا

مقتل 4 شرطيين عراقيين بانفجار في محافظة نينوى