أبوظبي (الاتحاد) ما زال المئات من «حرّاس التّراث» من ناشئة وشباب، يعبرون يوميا بفرح وسعادة غامرة، إلى جزيرة الأحلام، للمشاركة في برامج الأسبوع الرابع لملتقى السمالية التراثي الصيفي 2017، التي ينظمها نادي تراث الإمارات، تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات. ويعتبر مشروع «السمالية الصيفي» أول مشروع في إمارة أبوظبي منذ عام 1993، وأحد أهم مراكز الجذب الحيوية للنشاط الصيفي، والوجهة الأمثل لاستثمار أوقات الإجازة الصيفية بكل ما هو نافع ومفيد وهادف، وممارسة الأنشطة التراثية والثقافية والفنية والعلمية والرياضية في إطار فضاء مفتوح، يفسح المجال للمشاركين للانطلاق والإبداع والابتكار في جزيرة السمالية، بكل ما تتمتع به من سحر وجمال وطبيعة خلاّبة ومرافق حديثة وإجراءات السلامة العامة. وشهدت جزيرة السمالية، ختام «المهرجان المائي»، الذي نظمته شعبة السباحة بالتعاون مع قسم السباقات البحرية في النادي بمشاركة 50 طالبا، لمدة 3 أيام، بعد أن تضمن اليوم الأخير منافسات بطولة قوارب الكياك، وألعابا شاطئية ترفيهية، وسباحة بحرية، ومن المقرر تشكيل فريق تجديف تقليدي من المميزين في هذه البطولة، وقد تم الإعلان عن الفائزين في منافسات المهرجان وسيجري تكريمهم في وقت لاحق. وفي إطار برنامج «اعرف وطنك» نظم لنحو 60 طالبا من المنتسبين لمركز السمحة للشباب، زيارة علمية إلى الأرشيف الوطني بأبوظبي، وشمل برنامج الزيارة، جولة في قاعة الشيخ زايد للصور والوثائق، ومشاهدة فيلم وثائقي بتقنية ثلاثية الأبعاد، عن تاريخ الدولة، ومتابعة محاضرة بعنوان «الولاء والانتماء والهوية قيم عليا». كما استقطبت السمالية، مبادرة صحية وقائية، نفذها فريق طبي في مستشفى يونيفرسال بأبوظبي، وأوضحت الطبيبة غادة أحمد الشربيني، أن برنامج المبادرة الذي يستمر أسبوعا في جزيرة السمالية، يتضمن فحصا شاملا، لكافة طلبة الملتقى. من ناحيته وصف محمد خليفة المهيري نائب مدير جزيرة السمالية المبادرة بالنوعية والطيبة للمحافظة على صحة أبنائنا المشاركين في الحدث. وينظم للمشاركين من كافة المنتسبين لمراكز النادي «مخيم الطويلة البحري» ويشتمل على جملة من النشاطات منها: الصيد البحري بالطرق التقليدية، ألعاب شاطئية، ألعاب شعبية مضمونها ذات صلة بالبحر، بالإضافة إلى تنظيم مسابقات في الجري على الشاطئ، وشدّ الحبل، وتعلم الطبخ الشعبي، بهدف تعليم المشاركين الاعتماد على النفس. وفي السياق ينظم مركز السمحة النسائي حفلا خاصا في مقره، لتكريم الطالبات المتميزات في برامج السمالية الصيفي.