الاتحاد

الإمارات

10 صهاريج تنقذ البيوت والطرقات وتسحب تجمعات مياه الصرف الصحي في غرب بني ياس

آليات خلال عمليات سحب المياه المتجمعة

آليات خلال عمليات سحب المياه المتجمعة

طفحت كميات كبيرة من مياه الصرف الصحي في منطقة بني ياس (غرب 3)، بعد أن قامت إحدى شركات المقاولات بزيادة الضغط على أحد خطوط الصرف الرئيسية، مما أدى إلى تدفق مياه الصرف بشدة من فتحات المجاري والمناهل، حيث غمرت المياه بعض المنازل الواقعة في المنطقة، وكذلك وصولها إلى عدد من المرافق العامة.
وقال فيصل المنهالي من سكان المنطقة إن مياه الصرف الصحي بدأت بالانتشار في السابعة من صباح يوم أمس، وتجمعت برك مياه الصرف الصحي وغمرت عدداً من المنازل في منطقة بني ياس، وقال المنهالي: “إن تدفق مياه المجاري إلى داخل المنزل أثر بشكل كبير على الأثاث، والمحتويات المنزلية” .
وأضاف المنهالي أنه فضل حمل أبنائه في السيارة وقت حدوث المشكلة حتى لا يتعرضوا للروائح الكريهة والأمراض نتيجة تدفق كميات هائلة من مياه المجاري.
ومن جهته قال هادي عائض، من سكان المنطقة، إن المياه غمرت كل شيء بالمنزل ولم تترك مكان إلا ودخلت فيه، إضافة إلى بعض الطرق والشوارع المنخفضة التي امتلأت بمياه المجاري، مما أدى إلى توقف الحركة.
وقال مسؤول في شركة أبوظبي للصرف الصحي خلال اتصال هاتفي لـ”الاتحاد” إن المشكلة تسببت فيها إحدى الشركات المنفذة للمشاريع في المنطقة، حيث كانت تعتزم رفع الطاقة الاستيعابية للخط، من خلال تشغيل مضحات بين نقطتين في الشبكة، وذلك لتركيب وصلة لخط إضافي ولكن بعد حدوث الطفح للمياه، عاودت الشركة للخطة التشغيلية الحالية.
وأشار المسؤول إلى أن ذلك أدى إلى تتدفق مياه الصرف إلى الخارج فوق سطح الأرض، حيث تداركت الشركة الموقف وأرسلت أكثر من 10 صهاريج لسحب مياه المجاري من محيط المدارس والبيوت التي تأثرت، وتم سحب المياه منها.
ونجحت الشركة في سحب كميات المياه التي تجمعت في المنطقة، وذلك بعد إرسال صهاريج شفط المياه وإجراء “بالون” في الخط الرئيسي لتشغيله على الخط الحالي، وستقوم الشركة بعمليات تنظيف وتعقيم واسعة للمنطقة بعد شفط المياه حفاظا على صحة وسلامة المقيمين.
وأوضح المسؤول أن تقريراً مفصلاً سيصدر اليوم حول المشكلة، وتحديد الجهات المسؤولة واتخاذ الإجراءات اللازمة في مثل هذه الحالات.
وقال ربيع صالح، الذي فضل صالح أن ينقل أسرته إلى بيت أحد الأقارب في المناطق المجاورة حتى لا يتعرض أطفاله لأي مخاطر، “ما حدث خطأ فادح، ولا بد من محاسبة المقصرين”.

اقرأ أيضا

نهيان بن مبارك يحضر عرس أبناء العوامر