الاتحاد

الرياضي

النصر يحتفظ بالمقدمة ومطاردة عيناوية شرقاوية شرسة


للأسبوع الثاني على التوالي تشترك ثلاثة فرق هي النصر والعين والشارقة بصدارة دوري كرة اليد في ختام منافسات الجولة الثالثة للمسابقة ، وجاءت نتائج الجولة الثالثة منطقية إلى حد كبير حيث فاز النصر على الشعب وخسارة الإمارات من الوصل بنتيجة كبيرة وفوز الشارقة على الشباب في قمة الأسبوع الثالث وفوز العين على الاتحاد في مباراة صعبة وخسارة الأهلي حامل اللقب الثانية على التوالي على يد الجزيرة
وبالرغم من أن المسابقة مازالت في بدايتها إلا أنها كشفت عن رغبات الفرق في المنافسة ففرق تنوي الرجوع إلى سابق عهدها لتفوز بالبطولات مثل الشارقة والنصر والوصل والعين وفرق تسجل تراجعا واضحا في المسابقة مثل فريق الأهلي اللغز المحير في المسابقة والجزيرة التي كانت بدايته متعثرة في أول جولتين
وإذا كانت بعض الفرق لم تختبر بشكل قوي ، فالمباريات القادمة وابتداء من الجولة القادمة التي ستبدأ يوم الأربعاء القادم ستكون بمثابة مواجهات قوية ستحدد بكل تأكيد من الفرق الجادة في المنافسة عن غيرها من الفرق المحدودة الطموح ، ولعل أبرز تلك المواجهات اللقاء الذي سيجمع الجزيرة والشارقة ، وكذلك اللقاء الذي سيجمع الشباب والعين فيما سيحل النصر وصدارته ضيفا على أبناء الاتحاد في مدينة كلباء الجميلة ، ويذهب الوصل إلى الشعب رافعا شعار الفوز ، ويستضيف الإمارات فريق الأهلي ·
صدارة بفارق الأهداف
بالرغم من أن فارق الأهداف هو الذي رجح النصر ليكون في مقدمه جدول الترتيب إلا أن الأزرق على ما يبدوا عقد العزم على إرجاع زمن الثلاثية من خلال التركيز ومن وقت مبكر في المباريات وفي الفوز ، وأن فارق الأهداف الذي يفصل الفرق الثلاثة سيزول عما قريب باعتبار أن المواجهات القادمة ستحدد مسار كل الفرق وستكون بمثابة فك الارتباط بين فرق المقدمة
النصر لم يختبر سوى في مباراة واحدة هي الأولى وكانت أمام الجزيرة التي كسبها في مباراة قوية متقاربة المستوى ، وأن مباراته أمام الاتحاد في كلباء ستكون واحدة من أهم الاختبارات له في المسابقة باعتبار أن الاتحاد خصم عنيد وفريق ليس سهلا أن يهزم على ملعبه ، وأنه سبق أن أوقف الشباب عندما تعادل معه في الأسبوع الثاني
أيام البنفسج في اليد
لاشك بأن الأيام الجميلة لليد العيناوية لا أحد يستطيع أن ينساها باعتبارها تركت بصمة واضحة في تاريخ اليد الإماراتية ، هذا الإحساس الذي يشعر به كل القائمين على فريق العين هذه الأيام ، فبعد فوز الفريق بكأس رئيس الدولة في الموسم الماضي توجهت الأنظار جميعها إلى البنفسج الذي يبلي إلى الآن بلاء حسنا بالرغم من أنه لم يختبر إلا في مباراة واحدة أمام الاتحاد في الأسبوع الماضي ، وأن مباراته أمام الشباب في الجولة القادمة أكبر اختبار له ولطموحاته في البقاء على الصدارة
جاهزية النحل
أكد فريق الشارقة بأنه الأفضل جاهزية بين الفرق في دوري هذا العام ، وعودة النحل إلى المنافسة أمر مهم جدا باعتبار أنه أحد الفرق التي تثري المسابقات دائما ، والشارقة حقق العلامة الكاملة بعد أن تجاوز الاتحاد في مباراة قوية والشباب وألحق الهزيمة الأولى بالأهلي حامل اللقب وبالتالي لعب ثلاثة مواجهات أكدت بأنه يتمتع بتركيز وقوة بديل من اللاعبين الشباب ستكون حاضره في اللقاءات القادمة ·

اقرأ أيضا