الرياضي

الاتحاد

الورش الفنية لأكاديمية «سيتي» تنطلق في بني ياس

المدربون المشاركون في ورشة النادي الإنجليزي بنادي بني ياس (من المصدر)

المدربون المشاركون في ورشة النادي الإنجليزي بنادي بني ياس (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - انطلقت أمس الورش الفنية لأكاديمية مانشستر سيتي الإنجليزي والمخصصة لمدربي المراحل العمرية في نادي بني ياس بمشاركة 20 مدرباً بعد ما أسدل الستار عليها بنجاح باهر ومكتسبات كبيرة لمدربي أكاديمية نادي العين والتي جاءت ضمن البرامج التطويرية المدرجة في اتفاقية الشراكة بين مجلس أبوظبي الرياضي والنادي الإنجليزي.
وشهد نادي العين يوم أمس الأول ختام الورش الفنية التي استمرت لخمسة أيام تحت اشراف نخبة من مدربي نادي مانشستر سيتي الإنجليزي وبمشاركة 50 مدرباً ومشرفاً على فرق المراحل العمرية والتي جاءت للارتقاء بمدربي أندية أبوظبي بصورة عامة وصقل مهاراتهم وتنمية قدراتهم بالخبرات العالمية.
واستعرضت الورش الفنية خلال المحاضرات النظرية والعملية الميدانية منهجية تدريب اللاعبين الصغار وفقاً للأسلوب المتبع في أكاديمية مانشستر سيتي إلى جانب خطوات تطوير اللاعبين وتدعيم بنيتهم الجسمانية بالإضافة إلى تعليم المهارات الأساسية التي يتقبلها لاعبو مراحل الفئات العمرية واستعراض جانب تحركات اللاعبين بالكرة ومن غيرها في المستطيل الأخضر.
وشهدت الورشة التفاعل الكبير والترحيب الواسع بالتجربة الإنجليزية التي استعرضت التطبيقات العملية اثناء الوحدات التدريبية للمدربين وكيفية إداراتهم للتدريبات مع فرقهم والإطلاع على الوسائل المستخدمة تحت إشراف مدربي أكاديمية مانشستر سيتي الذين قدموا خبراتهم وتجاربهم الثرية وأحدث الممارسات في قيادة الوحدة التدريبية واستعراض أهم الجوانب النفسية والمعنوية والفنية للاعبين.
ويأتي اقامة هذه البرامج الهادفة ضمن خطط مجلس أبوظبي الرياضي وسعيه المتواصل لدعم وتنمية الكوادر التدريبية المشرفة على تدريب المراحل السنية في أندية ابوظبي وإطلاعهم على أحدث التجارب والتطبيقات العالمية.
وفي ختام الورش قام جمال مراد الشيخ ممثل مجلس أبوظبي الرياضي وجيم كاسيل المسؤول الأكاديمي في مانشستر سيتي بتقديم شهادات المشاركة لجميع مدربي المراحل العمرية في نادي العين والمشاركين في محاور الورش وسط أجواء مليئة بالبهجة والسرور نتيجة الخطوات الفاعلة والمتقدمة التي يقودها مجلس ابوظبي الرياضي في ترسيخ التقدم والنجاح للكوادر التدريبية وحرصهم على تعزيز مسيرتهم بالخبرات العالمية.
في المقابل قدم مدربو العين شكرهم وتقديرهم في ختام الورش للدور الحيوي البارز الذي يتولى دفته مجلس أبوظبي الرياضي وحرصه الكبير في تعزيز رسالة التقدم لجميع الرياضيين بصورة مثالية وذلك من خلال المشاريع والبرامج الهادفة التي يقدمها لدعم وتنمية الأكاديميات الكروية في أندية ابوظبي الكروية.
من جانبه أكد طلال الهاشمي مدير إدارة الشؤون الفنية في مجلس أبوظبي الرياضي أن المجلس يولي أهمية كبيرة لتقديم التجارب العالمية وتعزيز تبادل الخبرات والاستفادة من الأكاديميات الأوروبية الكروية العريقة لدعم الأكاديميات في أندية أبوظبي، منوهاً إلى أن برامج الاتفاقيات الثلاث مع إنتر ميلان الإيطالي وفالنسيا الإسباني ومانشستر سيتي الإنجليزي مكنت مدربي أندية أبوظبي من مواكبة آخر المستجدات والتطبيقات المعمول بها في المدارس الأوروبية والتي أسهمت بدعم قاعدة الفئات السنية على مستوى اللاعبين والمدربين لتشكل قوة أضافية ورافدا حيويا للخطوات الداعمة والفاعلة في تعزيز نجاحات فرق المراحل العمرية التي تعتبر عماد فرق الشباب والرديف والفريق الاول في أندية ابوظبي.

اقرأ أيضا

18 «ودية ورسمية» في «التوقف الثالث» لـ«الخليج العربي»