الاتحاد

الرياضي

بني ياس حقق المطلوب في الدوحة وعزز حظوظه في التأهل

الدوحة (الاتحاد) - أكد الفرنسي بيير لوشانتير المدير الفني لفريق العربي أنه يشعر بخيبة أمل نتيجة الهزيمة الثقيلة التي تلقاها فريقه بالأربعة أمام بني ياس، وأنه لم يكن بوسعه تغيير الأداء المتواضع للفريق نتيجة الظروف الصعبة التي يمر بها العربي ويعلمها الجميع هذا الموسم، رافضاً تحميل لاعبيه مسؤولية الخسارة، وأنهم بذلوا أقصى ما في وسعهم في حدود المتاح أمام فريق قوي.
وقال عقب الخسارة: ذهبت إلى الحرب بدون أسلحة، فقد لعبت بسبعة لاعبين احتياطيين، وقبل المباراة بوقت قصير لم يكن بمقدوري وضع التشكيلة، لعدم وضوح الرؤية بالنسبة لبعض اللاعبين، فقد كنت في انتظار إذا كانوا سيلعبون المباراة أم لا مثل الإيراني هادي عقيلي الذي أجبرته على اللعب لعدم وجود بديل، كذلك علام بوخوخي الذي اضطررت للدفع به في خط الدفاع على الرغم من أنه يلعب مهاجم.
وأضاف: كان من الممكن أن تتضاعف النتيجة وتصل إلى الهزيمة بستة أو سبعة أهداف، والفوز لم يكن ليتحقق سوى بعصا سحرية، وخيبة أملي لسمعتي لأنني لم أتمكن من بناء فريق قوي للعربي، ولكن يجب توضيح أن الفريق يعاني نقص اللاعبين الأكفاء خاصة المحترفين، وهو ما عانينا منه طوال الموسم، وافتقدنا المهاجم الذي بإمكانه ترجمة فرص الفريق إلى أهداف.وأبدى لوشانتير إعجابه بفريق بني ياس مؤكداً أنه فريق جيد ومحترم، ويملك لاعبين على مستوى عال، ومدرب كفء، وقدم مباراة ممتازة واستطاع فرض سيطرته على مجريات الأمور، بفضل مهارة لاعبيه وإصرارهم على تحقيق الفوز.
وتوقع مدرب العربي أن يتأهل بني ياس إلي الدور التالي من البطولة الآسيوية مع اتحاد جدة السعودي عن المجموعة الثانية، مؤكداً أن بني ياس أفضل من باختاكور ويستحق التأهل بناء على ما قدمه خلال المباريات السابقة في البطولة.

اقرأ أيضا

الشارقة وبيروزي.. تحديد المسار