الاتحاد

الإمارات

مجموعة أبوظبي تعلن عن مبادرة قلم المستقبل لإعداد قادة إعلاميين

أعلنت مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون عن مبادرة تعليمية جديدة تسعى لخلق جيل جديد من القادة الإعلاميين، وذلك بالتعاون مع هيئة أبوظبي للثقافة والتراث· فقد تم تأسيس مجموعة ''قلم المستقبل'' عبر برنامج يقام في جامعة زايد وكليات التقنية العليا وجامعة الإمارات، ويشمل سلسلة من الحلقات الدراسية·
وأكد سعادة محمد خلف المزروعي، مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، حرص ''الهيئة'' على توفير أفضل الظروف لخلق روح العمل الجماعي وتقديم الوسائل المناسبة للطلاب لفهم وإدراك الصناعة الصحفية والتقنيات المختلفة والأساليب المتبعة في الإبداع والإنتاج·
واشار المزروعي الى التعاون في تنفيذ هذا البرنامج مع جوزيف مكرزل رئيس تحرير صحيفة الدبور اللبنانية وبدعم من صحيفة الاتحاد الاماراتية·
وقالت سعادة السيدة هدى كانو، عضو مجلس إدارة هيئة أبوظبي للثقافة والتراث ومؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون أن هذا البرنامج الطموح يهدف إلى إشراك الطلبة المواطنين الشباب في كتابة التقارير الصحفية، وذلك لتشجعيهم على الاحتراف في وسائل الإعلام والصحافة بشكل رفيع المستوى·
وأضافت: ''الإعلام هو القوة الرابعة كما تعودنا أن نقول في القرن العشرين، لكن ينبغي تغيير هذا القول في أيامنا هذه ليتناسب مع القرون القادمة، ذلك أن الإعلام قد تقدم ولا ريب ليصبح القوة الأولى· وعلى كل بلد أن يستنبط سياسته الإعلامية من ثقافته وتقاليده وعاداته''·
وقد بدأت الحلقات الدراسية لبرنامج ''قادة الصحافة المواطنون الشباب'' في نوفمبر الماضي ويحضرها ما يزيد على 40 طالباً بانتظام· وتلاقي المبادرة الدعم من صحيفة الاتحاد، التي ستنشر ملحقاً من تحرير طلبة البرنامج·
وتهدف الحلقة الدراسية الأولى إلى تعريف الطلاب الفنون الصحفية، عبر ممارسة علم الكتابة الصحفية· ويقدم جوزيف مكرزل سلسلة من 35 حلقة دراسية، يتمخض عنها إصدار مجلة طلابية تشمل مقالات مختلفة خلال السنة الدراسية·
وستشمل الحلقات الدراسية عدداً من الدورات حول أساليب الكتابة الصحفية يشارك في تقديمها راشد العريمي، رئيس تحرير صحيفة الاتحاد، ونيل جوينج، المذيع في هيئة الإذاعة البريطانية·

اقرأ أيضا