الاتحاد

الإمارات

دورة التعامل مع المواد الخطرة تدعو إلى توعية العاملين في المطارات بالعلوم الأمنية


دبي ـ الاتحاد: أكد العميد الطيار أحمد محمد بن ثاني مدير الإدارة العامة لأمن المطارات في شرطة دبي، ضرورة إلمام جميع العاملين في مطارات الدولة من مدنيين وعسكريين، بالعلوم الأمنية والفنية كافة، لتمكينهم من مواكبة التطور السريع في المطارات العالمية، في مختلف النواحي الأمنية والإدارية والخدمية، ليواصل مطار دبي الدولي مسيرته في التقدم ومنافسة المطارات العالمية، منوهاً بأن ما تحقق، كان بفضل القائمين على المطار الذين دأبوا على تذليل جميع العقبات، بتكاتف جهود فرق العمل المشتركة، التي تؤدي مهامها بروح الفريق الواحد·
وقال عقب افتتاحه أعمال الدورة الثانية ( للتعامل مع المواد الخطرة )، التي ينظمها مركز دبي لأمن الطيران المدني التابع للإدارة العامة لأمن المطارات في شرطة دبي، بالتعاون مع كلية الإمارات للطيران : إن الإدارة العامة لأمن المطارات حريصة على تطبيق معايير وخطط حماية المطارات، خاصة وأن العديد من الضباط والأفراد اجتازوا دورات تخصصية ومتقدمة في مجال الأمن والسلامة وحماية المنشآت المهمة كمطار دبي الدولي·
وأشار إلى أن (( دورة التعامل مع المواد الخطرة ))، التي يشارك بها موظفون من 26 دائرة حكومية تعمل في مطار دبي الدولي، إضافة إلى منتسبين من إدارات الشرطة في الدولة ومنتسب آخر من مملكة البحرين الشقيقة، ستساهم في صقل مهارات وتعزيز قدرات الأفراد في تحليل وتقييم الأخطار، موضحاً أن الإدارة العامة لأمن المطارات، تولي الجانب التدريبي اهتماماً كبيراً،
وأوضح أن هذه الدورة تعد من الدورات المهمة في أجندة المركز، نظراً لما يحتويه مضمونها من تدريبات نظرية وعملية غاية في الأهمية، تتناول كيفية الكشف عن المواد الخطرة عبر أجهزة التفتيش، واكتشاف الأجسام المشتبه بها، وطرق إخفاء المواد الخطرة، والإجراءات المتبعة في حوادث الحريق والانفجارات الناتجة عنها، وكيفية العثور على المواد الخطرة، والتدابير الأمنية في حال وصول معلومات عن وجود مواد خطرة في المطارات·
وذكر أن المركز يسعى من خلال خطته التدريبية، إلى تعزيز التعاون مع مختلف الجهات، مؤكداً أن التعاون القائم بين المركز وكلية الإمارات للطيران، خير مثال على هذا التعاون، الذي أثمر مطلع شهر ديسمبر الجاري عن تدريب نحو60 موظفاً من شرطة دبي، على كيفية اكتشاف المواد الخطرة على مدى ثلاثة أيام ، من جانبه ذكر الرائد الدكتور محمد سعيد بن دعفوس مدير مركز دبي لأمن الطيران المدني، أن الدورات العلمية التخصصية التي يعقدها المركز ضمن خطته التدريبية السنوية، تهدف إلى تطوير قدرات العاملين في مطارات الدولة وتزويدهم بأحدث العلوم الأمنية التي تساهم في توسيع مداركهم، للتصدي لكل من تسول له نفسه العبث بأمن واستقرار الوطن·

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يوجه بإنارة منطقتي الحراي 1 و2 في خورفكان