الاتحاد

الإمارات

500 طبيب يشاركون في الدورة التدريبية لمكافحة السكري

شارك أكثر من خمسمائة طبيب من جميع مناطق الدولة في الدورة التدريبية العالمية الأولى لعلاج مرض السكري التي نظمتها اللجنة الوطنية لمكافحة داء السكري واستمرت في الفترة من 10 إلى 15 يناير الجاري.
وقام بتنظيم الدورة والإشراف عليها اللجنة الوطنية لمكافحة السكري بالتعاون مع شركة جلاكسو سميث كلاين، وشارك فيها مجموعة من الأطباء المختصين من كلية هارفارد الطبية والجمعية الأميركية لاختصاصي الغدد الصماء.
وصرح الدكتور محمود فكري المدير التنفيذي لشؤون السياسات الصحية في وزارة الصحة، رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة داء السكري، أن الدورة معتمدة من الجمعية الأميركية لاختصاصي الغدد الصماء وكذلك من جامعة هارفارد بالولايات المتحدة الأميركية، بحيث تحسب كساعات تعليم طبي مستمر للمشاركين فيها.
وأوضح أن الدورة التدريبية إلى تمكين الأطباء العاملين في مختلف مناطق الدولة بالمعلومات الحديثة والمهارات الأساسية في الوقاية من المرض والعلاج الفعال ومنع حدوث المضاعفات.
وأشار إلى أن برنامج الدورة التدريبية يتكون من خمس حلقات تدريبية، تم تنفيذ الحلقة الأولى والثانية في أكتوبر من عام 2009، ويجري الآن تنفيذ الحلقة الثالثة و الرابعة، وسيختتم برنامج الدورة بتنفيذ الحلقة الخامسة في شهر مارس من هذا العام.
وتتناول جميع حلقات البرنامج التدريبي مواضيع متنوعة ومختلفة في مجال الوقاية والعلاج من السكري مثل السمنة والوقاية من السكري النوع الثاني وعلاج مخاطر أمراض القلب والشرايين عند مرضى السكري إلى جانب مضاعفات السكري الأخرى.
ويقوم بالتدريس في هذه الدورة التدريبية نخبة من الأساتذة المختصين في الغدد الصماء والسكري يمثلون أهم المراكز الطبية في الولايات المتحدة الأميركية في هذا المجال مثل مركز جوسلين وجامعة هارفارد والجمعية الأميركية لاختصاصي الغدد الصماء. وتقوم الجمعية الأميركية لاختصاصي الغدد الصماء، لأول مرة بتنفيذ هذه الدورة خارج الولايات المتحدة الأميركية استجابة لرغبة وتوجهات اللجنة الوطنية لمكافحة السكري في تأهيل خط الدفاع الأول في مكافحة هذا المرض.
وذكر الدكتور محمود فكري أن المباحثات جارية مع الجمعية الأميركية لاختصاصي الغدد الصماء بغرض إجراء تقييم علمي شامل للأطباء الذين حضروا هذه الدورة بقرنائهم الذين لم تسنح لهم الفرصة ومقارنة النتائج ومدى تأثيرها على جودة الرعاية الصحية المقدمة لمرضى السكري من خلال المؤسسات الصحية المنتشرة في أرجاء الدولة.

اقرأ أيضا

انطلاق الدورة السادسة من "قمة المعرفة" نوفمبر المقبل