الاتحاد

الإمارات

محمد بن زايد يستقبل الرئيس الأفغاني

استقبل الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في قصر المشرف ظهر اليوم، فخامة الرئيس محمد أشرف غني رئيس جمهورية أفغانستان الإسلامية.

وجرت لفخامة الرئيس محمد أشرف غني -لدى وصوله إلى قصر المشرف- مراسم استقبال رسمية في ساحة القصر حيث توجه الرئيس الأفغاني والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى منصة الشرف وعزفت الموسيقى السلامين الوطنيين لجمهورية أفغانستان ودولة الإمارات العربية المتحدة .. فيما أطلقت المدفعية 21 طلقة تحية لضيف البلاد.

بعدها، اصطحب سمو ولي عهد أبوظبي الرئيس الأفغاني إلى القاعة الرئيسية في قصر المشرف حيث صافح فخامة الرئيس محمد أشرف غني مستقبليه من الشيوخ والوزراء وكبار المسؤولين من المدنيين والعسكريين، فيما صافح الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان كبار المسؤولين المرافقين للرئيس الأفغاني. عقبها، عقد الجانبان جلسة محادثات.

ورحب سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان -في بداية اللقاء- بالرئيس الأفغاني والوفد المرافق، معربا سموه عن سعادته بهذه الزيارة وتمنياته أن تسهم في تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية أفغانستان الإسلامية.

وتم خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية في مختلف المجالات خاصة الاقتصادية والتنموية والاجتماعية وسبل تعزيزها وتطويرها لتحقيق تطلعات البلدين والشعبين الصديقين.

واطلع سمو ولي عهد أبوظبي من الرئيس الأفغاني على الجهود التي تقوم بها الحكومة الأفغانية في مجالات التنمية وبناء المؤسسات الوطنية والبرامج التنموية التي تنوي تنفيذها خلال السنوات القادمة ودور المجتمع الدولي في دعم ومساندة أفغانستان لتحقيق الاستقرار الأمني والسياسي والاقتصادي.

كما تم خلال اللقاء استعراض جهود دولة الإمارات العربية المتحدة في إعمار أفغانستان ودعم تطوير قطاعات الرعاية الصحية والتعليم والبنى الأساسية للمجتمع الأفغاني والمساهمة في توفير الأمن والاستقرار له والتنسيق بين البلدين في العديد من القضايا وخاصة فيما يتعلق بالتصدي للعنف والتطرف والإرهاب.

وأكد سموه أن دولة الإمارات العربية المتحدة -بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله- تقف دائما مع الشعب الأفغاني الصديق وتقدم كافة أوجه الدعم والمساندة له، مشيرا إلى أن دولة الإمارات وقفت مع أفغانستان منذ اللحظة الأولى عندما تعرضت للأزمات وهي مستمرة في وقفتها الإنسانية حتى يتجاوز الشعب الأفغاني التحديات والظروف الصعبة التي يواجهها.

وتمنى سموه كل التوفيق لجهود الرئيس محمد أشرف غني للخروج بأفغانستان من أزمتها التاريخية والبدء بصفحة جديدة مستقرة ومزدهرة.

وأضاف سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أن مبادرات وتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة بتقديم كافة أشكال الدعم والتضامن مع أفغانستان وخاصة في الجوانب الاجتماعية والتنموية رسخت علاقات التواصل بين البلدين وأعطت نموذجا بارزا في التعاون والشراكة في تنفيذ البرامج والمشاريع والخدمات الإنسانية والاجتماعية المتنوعة التي يستفيد منها كافة أفراد المجتمع الأفغاني وخاصة الأطفال والمعوزين ولاسيما في مجالي الصحة والتعليم.

من جانبه، أعرب الرئيس الأفغاني عن شكره لدولة الإمارات العربية المتحدة على دورها ومبادراتها المستمرة الداعمة لأفغانستان وما قدمته من مساعدات في دعم تطوير العديد من القطاعات الأساسية في التعليم والصحة والرعاية الاجتماعية والثقافية والبنية التحتية، مثمنا اهتمام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وحرصه على مد يد العون والمساعدة للمحتاجين في مختلف دول العالم وخاصة أفغانستان التي أنهكتها الحروب والصراعات وأعمال العنف والإرهاب.

وعبر الرئيس الأفغاني عن سعادته بزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة التي تربطها بجمهورية أفغانستان الإسلامية علاقات متينة ومتميزة، مؤكدا اهتمام بلاده على تعزيز وتطوير آليات التعاون المشترك خاصة فيما يتعلق بالمجالات الاقتصادية والاستثمارية وحرصها على الاستفادة من الخبرات والإمكانيات المتطورة والمتقدمة لدولة الإمارات في تطوير كافة القطاعات الحيوية في أفغانستان.

كما جرى خلال اللقاء تناول مجمل الأحداث والتطورات على الساحتين الإقليمية والدولية وتبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأقام سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مأدبة غداء تكريما للرئيس الأفغاني والوفد المرافق له.

حضر اللقاء والمأدبة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي بإمارة أبوظبي والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية و سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة و سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية و معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التنمية والتعاون الدولي رئيسة بعثة الشرف المرافقة للرئيس الأفغاني ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة و معالي أحمد جمعه الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة ومعالي حمد مبارك الشامسي رئيس جهاز الأمن ومعالي خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية ومعالي علي حماد الشامسي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني وسعادة الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة وسعادة يوسف سيف سباع آل علي سفير الدولة لدى جمهورية أفغانستان الإسلامية وسعادة فارس محمد المزروعي مساعد وزير الخارجية للشؤون الأمنية والعسكرية وسعادة محمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي.

كما حضرها من الجانب الأفغاني معالي احمد ضيا مسعود ممثل فوق العادة لرئيس الجمهورية في شؤون الإصلاحات والإدارة الرشيدة ومعالي المهندس محمد خان النائب الأول للرئيس التنفيذي ومعالي محمد حنيف اتمر مستشار الرئيس للأمن القومي برئاسة الجمهورية ومعالي عمر زاخيلو المستشار الرئيس في الشؤون الاقتصادية ومعالي عبدالسلام رحيمي مدير عام شؤون مكتب الرئاسة ومعالي عتيق الله عاطف وزير الخارجية بالإنابة ومعالي مصطفى مستور وزير المالية بالإنابة ومعالي معصوم استانكزى رئيس الأمانة العامة للمجلس الأعلى للسلام وسعادة الدكتور نجيب الله مجددي سفير جمهورية أفغانستان الإسلامية لدى الدولة.

اقرأ أيضا

«تنفيذي الشارقة» يعتمد قائمة المرشحين للدبلوم المهني لحماية الطفل