الاتحاد

عربي ودولي

7 قتلى وعشرات الجرحى بانفجار في سوق إندونيسي


جاكرتا-وكالات الأنباء : هز انفجار سوقا مزدحمة لبيع لحم الخنزير شرق إندونيسيا ما أدى إلى مقتل ستة أشخاص وإصابة 50 آخرين· وقالت الشرطة إنها تعتقد بأن قنبلة سببت هذا الانفجار الذي وقع في مدينة بالو في إقليم سولاويسي المضطرب· وتشير المصادر إلى أن الانفجار وقع في وقت مبكرامس عندما كان الناس يتسوقون· وحمل المارة أشخاصا غطتهم الدماء إلى طريق قريب ووضعوهم في سيارات مارة لنقلهم إلى المستشفى·
وقد أدان الرئيس الإندونيسي سوسيلو بامبانج يوديونو الانفجار وطالب الشرطة بإجراء تحقيق لمعرفة ما إذا كان له صلة بسلسلة انفجارات استهدفت المسيحيين في الإقليم· ونقلت الاذاعة عن أحد الباعة في السوق لم تكشف عن هويته 'كان هناك دوى انفجار كبير وضوء ساطع ثم انهار الجميع وسقطوا وأنا أيضا'· وأضاف أن الانفجار كان 'قويا' وأثار الذعر بين معظم رواد السوق المسيحيين الذين كانوا يشترون لحم الخنزير استعدادا لاحتفالات العام الجديد·وقع الانفجار فيما كانت السوق تعج بالمتسوقين الذين يعدون لاحتفالات العام الجديد ودمر الانفجار سطح السوق· وأضاف البائع 'فر معظم الناس مذعورين· وفي هذا الوقت كان عشرات الناس في السوق وصرخ الكثير منهم متألمين جراء الاصابات التي لحقت بهم'·
وقال الكولونيل رئيس آدم المتحدث باسم شرطة الاقليم 'إن السوق سوق موسمية للمسيحيين الذين يحتفلون بأعياد الميلاد والسنة الجديدة لشراء احتياجاتهم '·
وصرح المتحدث باسم الشرطة المحلية الكولونيل بامبانج كونكوكو بأن الانفجار وقع بعد أن زرع مشتبه به كان يستقل سيارة قنبلة في السوق· ونقلت وكالة أنتارا الاندونيسية الرسمية للانباء عن كونكوكو قوله 'توقفت السيارة بالقرب من المكان لبعض الوقت ولكنها تحركت فورا بعد الانفجار'· وأضاف أنه تم استجواب عدد كبير من الشهود في السوق بشأن الانفجار· ويأتي الحادث بعد تحذيرات متتالية من السلطات من وقوع أعمال عنف خلال موسم عيد الميلاد والسنة الجديدة في إندونيسيا· وقالت محطة 'إيل شينتا 'الإخبارية الإذاعية إنه تم العثور أيضا على قنابل لم تنفجر في إقليمين بجزيرة سومطرة غرب البلاد· وتم استدعاء فرق المفرقعات إلى الموقعين·
وأودى القتال الطائفي بحياة الآلاف في إندونيسيا على مدى سنوات، وشهدت البلاد عدة تفجيرات لها صلة أيضا بجماعات إسلامية مناهضة للغرب·

اقرأ أيضا

ترامب يخطط للطعن في قرار وقف بناء أجزاء من جدار المكسيك