الاتحاد

عربي ودولي

غارة أميركية تنقذ رضيعة··!


واشنطن-رويترز: قال مسؤولون اميركيون امس ان جنودا وجدوا خلال غارة على منزل احدى الأسر العراقية في بغداد طفلة رضيعة ولدت بعيب خلقي خطير فعمدوا الى ترتيب ارسالها الى موطنهم في ولاية جورجيا الاميركية لتلقي العلاج الطبي· واوضحت كريستينا فلين المتحدثة باسم المستشفى انه من المقرر ان تصل الطفلة نور البالغة من العمر ثلاثة اشهر اليوم الى مركز رعاية الاطفال في اتلانتا وهو مستشفى خاص يتبرع باجراءات الجراحات وغيرها من العناية الطبية للاطفال·
وولدت نور بعيب خلقي تسبب في عدم اكتمال نمو العمود الفقري مما ترك جزءا منه عرضة للتأثر السريع بالعدوى المهددة للحياة· وكان الجنود التابعون لفرقة اللواء 48 القتالية التابعة لقوات الحرس الوطني في جورجيا فتشوا منزل أسرة الطفلة الواقع في احدى ضواحي بغداد في وقت سابق من الشهر الجاري بحثا عن المسلحين· ولم يعثر الجنود على احد ولكن جدة نور لوالدتها أطلعت الجنود على الكيس الارجواني البارز في ظهر الطفلة حيث سعى الجنود بعد ذلك لمساعدتها في توفير العلاج للطفلة·
وقال اللفتنانت جيف مورجان أحد الجنود الذين شاركوا في ذلك:'كل ما فكرت فيه هو ظهور أطفالي الخمسة في وطني وطفلتي الصغيرة'، واضاف:'وادركت انه اذا واتتني الفرصة ايا كانت لانقاذ حياتها فسافعل كل شيء ممكن··لذا فقد رق قلبي لهذه الطفلة ولهؤلاء الأباء الذين يعيشون في فقر وليست لديهم أي وسائل لمساعدة طفلتهم'·
ونقل الجيش الطفلة ووالدها وجدتها لأمها جوا الى الكويت اول امس الجمعة ليستقلوا رحلة جوية الى اتلانتا· ونظمت مؤسسة تشايلد سبرينج انترناشيونال وهي مؤسسة خيرية طبية خاصة بالاطفال الرحلة ورتبت لاقامة والد الطفلة وجدتها مع اسرة تتحدث العربية خلال فترة علاجها في اتلانتا· وتم حجب اسم اسرة الطفلة لحمايتهم من الانتقام المحتمل لارتباطهم بجنود أميركيين·

اقرأ أيضا

صور أقمار تظهر نشاطاً نووياً في موقع كوري شمالي