الاتحاد

الإمارات

اختتام دورة أمن الطيران الأساسي للشرطة النسائية


دبي ـ الاتحاد: اختتمت في مركز دبي لأمن الطيران المدني بالإدارة العامة لأمن المطارات في شرطة دبي، فعاليات دورة أمن الطيران الأساسي للشرطة النسائية، التي نظمها المركز، بمشاركة 20 منتسبة من مرتب الإدارة·
وقال الرائد عبد الكريم حسن بن دراي رئيس قسم (مبنى 2) بمطار دبي الدولي: تعد الشرطة النسائية أحد أعمدة شرطة دبي الرئيسية في مجال عملها الأمني بشقيه الجنائي والمروري، حيث أثبتت أنها من المرتكزات المهمة في المنظومة الأمنية، وحققت في ميدان عملها اليومي العديد من الإنجازات· وأشار إلى أن العمل اليومي في مطار دبي، يختلف عن العمل في أي قطاع آخر، كونه يتطلب من الموظف اليقظة والحرص وتوظيف برنامج لغة الجسد من أجل كشف أية مخالفة، منوهاً بأن للشرطة النسائية دورها البارز في المطار، حيث تتولى الاهتمام بالمسافرات وتفتيشهن (إن تطلب الأمر) ومرافقتهن لإنهاء إجراءاتهن، وهنا تكمن أهمية هذه الدورة، وإلحاق جميع منتسبات الإدارة العامة لأمن المطارات فيها، باعتبارها واحدة من الدورات المهمة في خطة التدريب السنوية للمركز، وفي برنامج دورات المنظمة الدولية للطيران المدني 'الإيكاو'·
وأكد أن شعار (الأمن مسؤولية الجميع) الذي تطبقه ميدانياً جميع الإدارات ومراكز الشرطة بالقيادة العامة لشرطة دبي، وفي مقدمتها الإدارة العامة لأمن المطارات، شمل محاور عدة أبرزها تأمين مطار دبي الدولي، باعتباره أحد أهم منافذ دولة الإمارات، حتى بات من أكثر مطارات العالم أمناً، وإنشاء مركز متخصص لتدريب أمن الطيران المدني، وتم تسخير جميع إمكانياته لخدمة العاملين في مطار دبي الدولي والجهات الأمنية الأخرى في دولة الإمارات ودول الخليج العربي·
وأوضح أن الإدارة العامة لأمن المطارات، تسعى من خلال المركز، إلى نشر الوعي الأمني المتخصص لدى جميع مرتب الإدارة، بهدف تأهيلهم فنياً وعملياً وعلمياً، مؤكداً أن العمل في المطار لم يعد كالسابق ويجب على الموظف اجتياز العديد من الدورات المعتمدة من المنظمة الدولية للطيران المدني 'الإيكاو'، التي تؤهله للعمل وفق خطة أعدها المركز للارتقاء بمستوى أداء مرتب شرطة المطارات· وأشار رئيس قسم (مبنى 2) بمطار دبي الدولي، إلى أن الدورة تناولت العديد من المحاور والأهداف، كشرح قوانين 'الإيكاو' عامة، وكيفية العمل في المطار ومراقبة دخول الأشخاص والمركبات، وكيفية التعامل مع الحرائق وحالات الطوارئ، والقيام بالدوريات والحراسة، وإجراءات التفتيش على الركاب والفحص الذاتي، والكشف على الأمتعة باستخدام أشعة أكس، وحماية الطائرات الرابضة في مواقفها، وتطبيق المفاهيم الأساسية لإدارة أمن الطيران، والتحقق من موظفي الأمن وقدرتهم على تنفيذ التدابير الوقائية في مجال أمن الطيران، والمشاركة في فرق إدارة أزمات الطيران·
واستهدفت الدورة إلى القيام بأعمال عدة في آن واحد، كتوفير الأمن والأمان لكل ما يقع فوق أرض المطار، وكيفية مراقبة المركبات والأشخاص المتواجدين في المناطق الحساسة، إضافة إلى التدريب على كيفية انتقالهم من موقع إلى آخر، وتقديم الخدمات بالتعاون مع شركاء شرطة دبي (أفراد، مؤسسات حكومية، وشركات خاصة)، والتدريب على كيفية إبراز القدرات الذاتية في البحث والاكتشاف ومعرفة الحالات التي تستدعي رفع درجة الطوارئ فيها·

اقرأ أيضا

تأهيل 400 كادر طبي في «صحة» لدعم التبرع بالأعضاء