الاتحاد

أخيرة

وهب الأعضاء على «فيسبوك»

واشنطن (ا ف ب) - أطلقت شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أمس الأول مبادرة تهدف إلى إقامة تواصل بين واهبي الأعضاء والمرضى الذين ينتظرون إجراء عملية زرع في الولايات المتحدة وكندا. وبالتالي، أصبح بإمكان المستخدمين المقيمين في الولايات المتحدة وبريطانيا أن يعلنوا في خانة “الصحة” على “فيسبوك” أنهم مستعدون لوهب أعضائهم وأن يشرحوا قرارهم هذا لأصدقائهم. وأضاف القيمون على الموقع روابط توجه المستخدمين إلى سجلات واهبي الأعضاء الرسميين وتسمح لهم أيضاً بتسجيل أسمائهم إذا رغبوا في ذلك.
وأعلن مؤسس “فيسبوك” مارك زاكربرج الذي كان من الأوائل الذين أضافوا صفة “واهب أعضاء” على صفحتهم “اليوم، ينتظر 114 ألف شخص في الولايات المتحدة وملايين الأشخاص في العالم قلباً أو رئة أو كبداً وهو أمر من شأنه أن ينقذ حياتهم”. ووفقا للمنظمة الأميركية غير الحكومية “دونيت لايف أميركا”، يموت نحو 18 شخصاً يومياً في الولايات المتحدة بعد استحالة العثور على واهب في الوقت المناسب.

اقرأ أيضا