الاتحاد

عربي ودولي

قائد الجيش البريطاني: تمرد طالبان لا يمكن دحره عسكرياً

أفغاني يجادل عسكريين أميركيين لدى تقديمهم أمس تعويضات مالية لأهالي قرية في شمال كابول دمرتها غارات جوية أميركية

أفغاني يجادل عسكريين أميركيين لدى تقديمهم أمس تعويضات مالية لأهالي قرية في شمال كابول دمرتها غارات جوية أميركية

رأى قائد الجيش البريطاني الجنرال جوك ستيروب في مقابلة نشرتها صحيفة ''صنداي تايمز'' البريطانية أمس أنه لا يمكن إحلال السلام في أفغانستان ما لم تشل باكستان حركة أنصار ''طالبان'' الناشطين على أراضيها في المناطق الحدودية، موضحاً أن مقاتلي الحركة يعبرون الحدود بسهولة· وأكد في الوقت نفسه أن الجيش الباكستاني يواجه مشاكل في مواجهة المتمردين في مناطق القبائل شمال غرب البلاد· كما اتهم حكومة الرئيس الأفغاني حامد كرزاي بالضعف·
وقال ستيروب: ''لقد أصبحت حركة طالبان ملاذاً لكل المنظرين والمجرمين· إنها لا تميز بين جانبي الحدود· بعض الأشخاص يعبرون هذه الحدود وبعضهم يكتفي بالبقاء في باكستان وأفغانستان، من الصعب التمييز بين الأمرين، وفي الواقع، ليس لذلك أهمية''·
وأضاف أن قائد الجيش الباكستاني الجنرال أشفق كياني ''يدرك تماماً حجم التحديات التي يواجهها، والجيش الباكستاني أصبح أكثر تطوراً ومرونة في التكيف مع الوضع''· وتابع: ''لذلك علينا أن نفعل ما بوسعنا لدعم العسكريين في هذه المهمة، لكن علينا أن نعترف أنهم لا يستطيعون القيام بذلك بين ليلة وضحاها''· وأكد ستيروب أن ''السياسة وحدها يمكنها إعادة السلام إلى جانبي الحدود؛ لأن نوع التمرد الناشب في أفغانستان لا يمكن دحره بوسائل عسكرية تقليدية''·
في غضون ذلك أعلنت مصادر عسكرية وأمنية متطابقة في كابول أمس مقتل 3 مدنيين أفغان وجرح 4 آخرين برصــــــاص قوات حلف شمال الأطلسي ''الناتو'' ومقتل جندى كندي وجرح مدنيين اثنين وجندي فرنسي بتفجيرين أحدهما انتحاري، خلال اليومين الماضيين في أفغانستان·
واعترفت القوة الدولية للمساعدة الأمنية في أفغانستان ''إيساف'' التابعة لحلف ''الناتو'' في بيان عسكري، بأن جنودها قتلوا طفلين وأصابوا 3 أشخاص بجروح خلال اشتباك مع مقاتلي حركة ''طالبان'' الأفغانية المعارضة المتمردة في ولاية هلمند جنوب شرق البلاد أمس الأول·
وأضافت أن الجنود عثروا أيضاً على جثث متمردين مفترضين قرب قاذفات صواريخ وصناديق ذخائر بعد الاشتباك· وذكرت أن جنوداً أميركيين فتحوا نيران أسلحتهم صوب سيارة مدنية عندما اقتربت من قافلتهم في منطقة أورجون بولاية بكتيكا المجاورة أمس الأول، مما أسفر عن مقتل زعيم قبلي وجرح طفل· وصرح حاكم الولاية محمد أكرم خيبيلواك بأن القتيل هو زعيم قبيلة ''كاروتي'' المحلية أمير بيندا، وأن حالة الطفل الجريح خطيرة·
وقال إنه طلب من القوات الأميركية إجراء ''تحقيق دقيق'' في الواقعة· وأوضح أن بيندا كان شخصية مؤثرة في الولاية باعتباره أحد قادة المقاومة ضد القوات السوفييتية الغازية خلال ثمانينات القرن الماضي·
وذكرت وزارة الدفاع الكندية في بيان رسمي أن جندياً كندياً لقي حتفه أمس الأول جراء انفجار بعبوة ناسفة تحت مركبته في منطقة زهيراي بولاية قندهار جنوب أفغانستان·
وأعلن الناطق باسم القوات الفرنسية في أفغانستان اللفتنانت كولونيل جيروم سال واثنان من قادة الشرطة الأفغانية هما الجنرال زلماي خان حورية خيل والكولونيل غلام رسول أن انتحارياً فجر نفسه بسيارة مفخخة قرب قافلة عسكرية فرنسية في كابول أمس، مما أدى إلى إصابة جندي فرنسي وطفل ورجل بجروح· وزعم الناطق باسم ''طالبان'' ذبيح الله مجاهد مسؤوليتها عن الهجوم في مكالمة هاتفية مع مراسل وكالة ''أسوشيتد برس'' الأميركية للأنباء في كابول

اقرأ أيضا

"التحالف": إلقاء القبض على زعيم "داعش" في اليمن