الاتحاد

عربي ودولي

حزب ثان يدعم ترشيح بوتفليقة إلى ولاية ثالثة

أعرب حزب ثان في التحالف الرئاسي عن تأييده ترشيح الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة إلى ولاية رئاسية ثالثة في 2009 وتعديل الدستور كي يتم ذلك· وافادت الصحف الجزائرية ان التجمع الوطني الديموقراطي أعلن مساء الخميس دعمه رئيس الدولة الذي يحكم البلاد منذ ،1999 منضما بذلك الى جبهة التحرير الوطني، اكبر احزاب الائتلاف الحكومي· ونقلت صحيفة ''الخبر'' عن الامين العام للتجمع ورئيس الحكومة السابق احمد اويحيى قوله ان حزبه يريد ''ان يرى الرئيس بوتفليقة يكمل عمله· ونعتقد أن الظرف مناسب جدا لتعديل الدستور بما يسمح ببقاء الرئيس في الحكم''· وقال ان ''الرهان في المستقبل هو استكمال مسار التقويم الوطني واستئصال الارهاب، ومواصلة برامج التنمية''، داعيا الى ''جعل الاطار الدستوري متناسبا مع استمرار مشروع التقويم''· وكانت جبهة التحرير الوطني اقترحت مشروع تعديل دستوري وإلغاء البند 74 الذي ينص على ان ''مدة المهمة الرئاسية خمس سنوات· يمكن تجديد انتخاب رئيس الجمهورية مرة واحدة''· واضافت الصحف الجزائرية ان التعديل الدستوري الذي أوكل الى لجنة يرأسها وزير الخارجية السابق محمد بجاوي، يهدف ايضا الى تعزيز الصلاحيات الرئاسية والحد من صلاحيات رئيس الحكومة·
من جهة أخرى أعلنت أجهزة الأمن الجزائرية أمس مقتل أربعة عسكريين واثنين من الارهابيين المسلحين في عمليات يشنها الجيش منذ الاربعاء· وقتل اربعة عسكريين بينهم ضابط في اشتباك مع مجموعة مسلحة في الجلفة جنوب العاصمة ومتطرف يدعى بلال (39 سنة)· واضافت المصادر ان ثلاثة عسكريين اصيبوا بجروح خطيرة في ذلك الاشتباك بين وحدة عسكرية ومجموعة اسلامية مسلحة في جبال بوكحيل في ولاية الجلفة· من جهة اخرى اعلنت صحيفة ''كسبرسوين'' مقتل قيادي متطرف رمان قدور (40 سنة) في منطقة بني عمران الجبلية بولاية بومرداس·كما قتلت قوات الامن الجزائرية 4 مسلحين ليبيين في عملية تمشيط تقوم بها منذ أيام بولاية تبسة· وقالت الصحيفة إن التعرف على هوية المسلحين الليبيين الذين تم القضاء عليهم تمت عن طريق رفيق لهم جرى اعتقاله ·

اقرأ أيضا

ولي العهد السعودي يستعرض التعاون العسكري مع وزير الدفاع الأميركي