الاتحاد

منوعات

رجال دين في إندونيسيا يطالبون بفتوى لمنع فرد الشعر

أصبح فرد الشعر قضية دينية لمسلمي إندونيسيا بعدما طلب عدد من رجال الدين استصدار فتوى بحظره، لأنه يثير الفتنة وينطوي على مخاطر أخلاقية.
وأغلبية سكان إندونيسيا مسلمون لكن الدولة علمانية رسمياً وتنتهج تفسيراً معتدلاً للإسلام. ولا يملك رجال الدين سلطة قانونية ملزمة لكن هذا لم يمنع مجلس العلماء الذي يضم رجال دين منتخبين من إصدار فتاوى في الممارسات الحياتية المختلفة من ممارسة اليوجا إلى حق الانتخاب.
وأعلنت لجنة الفتوى في مجلس العلماء أمس الأول أنها تلقت طلباً من رجال دين في جاوة الشرقية باستصدار فتوى بحظر فرد الشعر. وصرح أمين الدين يعقوب نائب أمين لجنة الفتوى بأن منتدى لرجال دين في جاوة الشرقية طلب استصدار فتوى تحرم فرد الشعر “إلا للمتزوجات وبإذن من أزواجهن”.
كما طلب رجال الدين المسؤولون عن مدرسة داخلية للبنات فتوى تحرم أيضاً موضات تصفيف الشعر الغريبة. وقال يعقوب “حتى الآن لم نتخذ قراراً في هذا الصدد. وحتى الآن لم نرصد دواعي قوية لحظره. يمكن مناقشة هذا في المستقبل، لكنه الآن ليس من الأولويات”.
وتعج صالونات تصفيف الشعر في وسط العاصمة الإندونيسة جاكرتا بفتيات مسلمات يقبلن على عمليات فرد الشعر. وقالت إريانتي (21 عاماً) وهي محاسبة مسلمة فردت شعرها 4 مرات، إنها لا تنوي الامتناع عن ذلك

اقرأ أيضا

"ناسا": مركبة فضاء روسية ستحاول الالتحام بمحطة الفضاء الدولية