صنعاء (الاتحاد) قالت منظمة الصحة العالمية أمس، إن عدد ضحايا الكوليرا في اليمن ارتفع إلى 1858 حالة وفاة، منذ تفشي المرض في 27 أبريل الماضي. وأضافت المنظمة، في تقرير لها أنه «منذ 27 أبريل الماضي، إلى غاية أمس، تم الإبلاغ عن 384 ألفاً و719 حالة يشتبه في إصابتها بالكوليرا». كما تم تسجيل ألف و858 حالة وفاة في الفترة نفسها، منها 11 حالة وفاة منذ أمس الأول، ليحافظ الوباء على معدل الوفيات المنخفض الذي شهدته الأسابيع الأخيرة، والذي تجاوز 30 حالة وفاة يومياً. وأشارت المنظمة إلى أنها سجلت تلك الأرقام في 295 مديرية، من ضمن 333 مديرية، تقع في 21 محافظة يمنية، ما يعني أن هناك مديريات في المحافظات الموبوءة لم يصلها الوباء. وفي السياق ذاته، حذرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر من إصابة أكثر من 600 ألف يمني بوباء الكوليرا بنهاية العام الجاري، وتوقع بيان صادر عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر، أن يتضاعف مرة على الأقل العدد الحالي للمشتبه في إصابتهم بالمرض بنهاية عام 2017، ليتجاوز 600 ألف إصابة، أي بنسبة واحد من كل 45 يمنياً. فيما قال صندوق الأمم المتحدة للسكان، إن تفشي الكوليرا وانعدام الأمن الغذائي في اليمن تسبب بزيادة عدد المحتاجين للمساعدات الإنسانية من 18.8 إلى 20.7 مليون شخص منذ يناير الماضي.