الاتحاد

الرياضي

فيصل الشيخ يقدم جائزة التميز لممثل فريق سانيا

أبوظبي (الاتحاد) - حصل ريتشارد ميسون وجاريد هندرسون من فريق سانيا بجائزة أبوظبي للتميز في الإبحار الشراعي، تقديراً لشجاعتهما في مواجهة الأمواج العاتية لإنقاذ صاري شراع يخت فريقهما الذي تحطم بعد فترة قصيرة من مغادرة كيب تاون بجنوب أفريقيا في بداية الجولة الثانية من سباق فولفو للمحيطات.
واستحق ثنائي الفريق الصيني الجائزة بعدما أقدما على المخاطرة بحياتهما عندما تسلقا الصاري قبالة الشواطئ الأفريقية لتأمين نظام روافع الشراع وتثبيت رافعة مؤقتة.
وتمنح جائزة أبوظبي للتميز في الإبحار الشراعي، لأبرع الفرق والبحارة الذين يظهرون أعلى مستويات الشجاعة والإصرار خلال منافسات «سباق فولفو للمحيطات» قمة تحديات اليخوت الشراعية والذي يقطع 39 ألف ميل بحري حول العالم على مدى 9 أشهر.
وشارك في اختيار الفائز بالجائزة لجنة تحكيم ضمت ممثلين من هيئة أبوظبي للسياحة، راعية الجائزة وسباق فولفو للمحيطات.
وتسلم فريق سانيا الجائزة من فيصل الشيخ مدير الفعاليات في هيئة أبوظبي للسياحة خلال حفل توزيع جوائز الجولة الثانية من سباق فولفو للمحيطات، والذي أقيم في منتجع سانت ريجيس جزيرة السعديات.

اقرأ أيضا

مبابي يلمح إلى رحيله عن باريس سان جيرمان