الاتحاد

الرياضي

ماتشالا: قلة الخبرة وراء الخسارة الثقيلة أمام اليمن

علي النونو قائد منتخب اليمن (يمين) سجل هدفين في شباك البحرين

علي النونو قائد منتخب اليمن (يمين) سجل هدفين في شباك البحرين

تمكن المنتخب اليمني من الفوز على ضيفه البحريني، وهزمه بثلاثة أهداف نظيفة أمس الأول على ستاد علي بن محسن المريسي في العاصمة اليمنية صنعاء في اللقاء المؤجل بينهما من المرحلة الثالثة ضمن تصفيات المجموعة الآسيوية الأولى المؤهلة لنهائيات كأس آسيا المقررة في الدوحة 2011، وسجل علي النونو (5 و25) ومحمد العبيدي (85) الأهداف.
وتجمد رصيد البحرين عند 12 نقطة حيث تتقاسم صدارة المجموعة مع اليابان، في حين رفع اليمن رصيده إلى ست نقاط. وتحتل هونج كونج المركز الأخير في المجموعة من دون أي نقطة. وكانت المباراة قد تأجلت بسبب ارتباط منتخب البحرين بمباراتي الملحق مع نظيره النيوزيلندي ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم، إذ حجز الأخير بطاقة إلى النهائيات في جنوب أفريقيا الصيف المقبل.
واعتمد مدرب البحرين التشيكي ميلان ماتشالا على تشكيلة جديدة في ظل غياب أبرز نجومه الأساسيين المحترفين في أندية خارجية، وأهدر أصحاب الأرض فرصة احراز هدف عندما تأخر خالد بعليد في انهاء هجمة وهو في مواجهة الحارس حيث تدخل الأخير وانقذ الموقف (42).
من جانبه، وصف مدرب المنتخب البحريني التشيكي ميلان ماتشالا الأجواء التي أحاطت بمباراة منتخب البحرين أمام نظيره اليمني والتي انتهت بثلاثية لاصحاب الأرض، بالأجواء الرياضية واصفاً اليمن بـ"البلاد الآمنة".
وأوضح ماتشالا أنه لعب بفريق من الشباب الذين يلعبون لأول مرة في المباريات الدولية، مؤكداً أن سبب خسارة فريقه ترجع إلى تفكك منطقة دفاعه، وغياب نجم الدفاع حسين بابا، بالإضافة إلى غياب نجوم المنتخب الذي أثر كثيراً عليه، وكان السبب الرئيسي لخسارته.
وقال المدرب ماتشالا حول التشكيكات الأمنية قبل وصول المنتخب إلى صنعاء بأنه وجد كل الحفاوة في الاستقبال وكرم الضيافة، ووجه شكره لليمن واليمنيين على حسن المعاملة، متمنيا لهم التوفيق في تنظيم "خليجي20"، التي يستضيفها اليمن نوفمبر المقبل.
وحول خسارة منتخب البحرين في المباراة، اعتبر أن هذه الخسارة جاءت في الوقت المناسب للمعنيين في الاتحاد البحريني، خصوصاً أن أغلب لاعبي المنتخب محترفين في الدوريات الخليجية، ولم يتمكن من جمعهم في الوقت المناسب.
أما مدرب منتخب اليمن، الكرواتي يوري ستريشكو، فقال إن اللاعبين يتطورون من مباراة أخرى وبدأنا التطور من خلال مباراة البحرين، وأشار أنه مازال أمامه الكثير ليعمله من أجل تطوير أداء المنتخب، مبيناً أنه ومن خلال شوطي المباراة حذر اللاعبين من مغبة تكرار سيناريو المنتخب الياباني عندما خسر المنتخب بثلاثة أهداف بعد تقدمه بهدفين، وطالبهم بعدم التراجع للخلف في الشوط الثاني، وأشار إلى أن المنتخب كان بإمكانه تسجيل عدد آخر من الأهداف في المرمى البحريني لولا قلة الخبرة.
وعن أسباب انخفاض أداء المنتخب في الشوط الثاني، قال ستريشكو: "لا يوجد فريق في العالم يلعب بنفس الأداء خلال التسعين دقيقة، لكن المنتخبين أفضل قياساً بالمباريات السابقة، وأشار بواقعية تدعو للاحترام وخاصة مستوى الفريق البحريني الذي لعب محروماً من عناصره الأساسية، واستغلال هذا الأمر نحو الفوز العريض.

اقرأ أيضا

الوحدة والنصر.. «وداع الأحزان»!