الاتحاد

الرياضي

الإمارات تستضيف بطولتي الشباب والناشئين ··و المفتوحة في السعودية

مبارزة الخليج تجد الاهتمام الكبير

مبارزة الخليج تجد الاهتمام الكبير

اعتمدت اللجنة التنظيمية للمبارزة لدول مجلس التعاون خطة عمل عام 2009 والذي يتضمن تنظيم العديد من الفعـــاليات والبطولات·
وأقرت اللجنة إقامة بطولة الشباب والناشئين بدولة الإمارات من 23 وحتى 25 أبريل المقبل، وأسندت تنظيم بطولة العمومي للسعودية من 9 وحتى 11 يوليو المقبل على أن تقام بطولة الأندية في أكتوبر المقبل ولم تقر اللجنة مكان إقامة البطولة في انتظار طلبات الأندية الراغبة في الاستضافة، وتم تأجيل إقرار إسناد تنظيم البطولة إلى اجتماع اللجنة المقبل، المقرر على هامش بطولة العمومي بالسعودية في الثامن من يوليو المقبل والأرجح أن تسند إلى أحد أندية لكويت·
وأقرت اللجنة إقامة دورة تأهيل الحكام الخليجيين قبل انطلاق بطولة الشباب والناشــــئين بدبي والتي كان اتحاد الامــــارات للمـــــبارزة قد أقرها في روزنامته المحلية·
جاء ذلك في اجتماع اللجنة الثني الذي عقد بدبي برئاسة المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس مجلس إدارة اتحاد المبارزة رئيس اللجنة وحضور مندوبي الدول الأعضاء، وهم صالح الراقي ''السعودية'' حامد الشمري ''الكويت'' خالد اليزيدي ''قطر'' جاسم الدوسري ''البحرين'' وقاسم الطاهر ''الأمين العام'' وإبراهيم خالد ''مقرر اللجنة''·
كما أقرت اللجنة إقامة معسكر تدريبي مشترك بدولة قطر قبيل انطلاق بطولة آسيا المفتوحة والتي من المقرر اقامتها في منتصف سبتمبر المقبل·
واعتمدت اللجنة تشكيل اللجنة الفنية برئاسة صالح الراقي مندوب السعودية وعضوية كل من محمد الربعي ''الامارات'' وراشد الشمالي ''الكويت'' وخالد السويد ''قطر'' والدكتور علاء الراوي مقررا للجنة·
وشدد الاجتماع على تسديد الدول الأعضاء للمتأخرات من الاشتراكات السنوية للجنة حتى تضطلع اللجنة بمسؤولياتها وتوفر الدعم المادي اللازم للدول الأعضاء التي تنظم الفعاليات· وأثني المجتمعون على دولة الامارات كونها لها السبق في تفعيل سبل التعاون بين الدول الأعضاء، وذلك بتنظيمها دورة تأهيل الحكام الخليجيين قبيل انطلاق اختبارات الحكام للشارة الدولية والتي استضافتها الدولة في نوفمبر الماضي·
وأكد المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي أن جميع الدول الأعضاء حريصة على تفعيل عمل اللجنة وبدء عهد جديد لها في المرحلة المقبلة، وأن اللجنة لديها أهداف عديدة في مقدمتها تحقيق التعاون والتقارب بين شباب دولنا الخليجية واتاحة الفرصة لهم في لقاءات اخوية مستمرة توفر لهم التنافس الرياضي الشريف وتبادل الخبرات بينهم·
وقال: ما تمخض عنه الاجتماع لهو خير دليل على ذلك فعندما طرح تنظيم الفعاليات السنوية التي ننوي تنظيمها العام الحالي وجدنا العديد من الدول يطلب الاستضافة والتنظيم، كما أن ادراج البطولات الخليجية ضمن انشطة الاتحادات الخليجية الرسمية يدل على الرغبة الصادقة لدى الجميع للمشاركة والعمل على نجاح الفعاليات·
وأضاف: عمل اللجنة لن يقتصر على تنظيم البطولات فحسب، فهناك العديد من الفعاليات التي تم اقرارها في الاجتماع منها دورات تأهيل وصقل الحكام ودورات إعداد المدربين الخليجيين، كما أن هناك المعسكرات المشتركة وأيضاً تم اقرار التعــــميم على الدول الأعضاء بالبطولات المحلية والتي تنظمها كل دولة ويمكن المشاركة بها مثل ما تم في البــــطولة الرمضانية التي نظمها اتحاد الامارات بالتـــعاون مع نادي ضباط القوات المسلحة بأبوظبي، حيث تم التعميم على الاتحادات الخليجية بموعد البطولة ووجدنا مشاركة لاعبين من الكـــــويت وقطر، بل إن هناك بعض اللاعبين اشترك في البطولة على نفقـــــته الشخـــصية، فمثل هذه البطولات توفر الاحتكاك والخبرة القوية للاعبينا·
وتمنى الشيخ سالم القاسمي أن تحقق اللجنة جميع أهدافها المرجوة وهي الارتقاء برياضة المبارزة الخليجية، وهذا لن يتحقق إلا بتضافر جهود جميع الدول الأعضاء، وشكر القاسمي مركز إعداد القادة لاستضافته الاجتماع

اقرأ أيضا

الظفرة وعجمان.. «النغمة الغائبة»