«نوبة» حجيج دخل يوسف حجيج المدير الفني للمعهد اللبناني في نوبة ضحك وهزار مع لاعبيه عقب المران على استاد برج العرب، حيث صعد إلى المدرجات، وظل يصول ويجول داخل المكان، متعمداً ذلك لإبعاد اللاعبين عن الجو المتوتر والشد العصبي، ونجح في مهمته بعد أن قدم فقرة جديدة وغريبة في عالم التدريب. «سلفي» لاعبي النصر حرص لاعبو النصر السعودي على التقاط صورة سيلفي مع المدرب البرازيلي ريكاردو جوميز قبل انطلاق المران الأخير، من قبيل التفاؤل، ودخل الجميع في فاصل من «الدعابة»، للابتعاد عن أي مؤثرات أو شد عصبي يخرجهم عن تركيزهم، ووضح أن اللاعبين اعتادوا تكرار هذا المشهد بصورة دائمة، ويقوم كل واحد منه عقب المران برفع «السلفي» والصور التي تم التقاطها على مواقع التواصل الاجتماعي، في رسالة إلى ذويهم للاطمئنان عليهم. المقصورة التاريخية «نيولوك» شهدت الساعات الماضية جهداً مكثفاً من القائمين على استاد الإسكندرية الذين واصلوا الليل بالنهار للانتهاء من أعمال الصيانة والإصلاحات التي شهدتها جوانب الاستاد، وفي مقدمتها المقصورة التاريخية التي تم طلاؤها من جديد، وأصبحت في أبهى صورة، كذلك طلاء البوابة الرئيسية المطلة على محطة السكة الحديد، وتركيب بعض الكراسي لاستقبال المباريات المقرر إقامتها على ملعب الاستاد الذي أصبح تحفة معمارية. وحرص عامر حسين رئيس لجنة المسابقات باتحاد الكرة المصري، وعضو اللجنة المنظمة للبطولة على الحضور لمتابعة آخر التطورات، وما تم إنجازه من عمل.