الرياضي

الاتحاد

العرفي: خسارة بني ياس ليست النهاية وموقعة الأربعاء فاصلة

محمد أبوتريكة مهاجم بني ياس يحاول المرور من مدافع نجران (من المصدر)

محمد أبوتريكة مهاجم بني ياس يحاول المرور من مدافع نجران (من المصدر)

لعبت الأجواء الصعبة التي عاشتها بعثة الفريق الأول لكرة القدم بنادي بني ياس دوراً بارزاً، في خسارة «السماوي» بهدف دون رد أمام نجران السعودي في ذهاب نصف نهائي بطولة الأندية الخليجية الثامنة والعشرين، ولم يستطع الجهاز الفني تجهيز اللاعبين بالشكل الأمثل، خاصة أن سوء أرضية الملعب، أثرت بشكل مباشر في التعامل مع الكرة، سواء في التدريبين اللذين خاضهما الفريق على ملعب الأخدود، أو خلال المباراة نفسها، حيث لم يستطع اللاعبون التأقلم على الأرضية الصعبة.
ولم تكن سوء أرضية ملعب اللقاء السبب الوحيد وراء الخسارة، حيث لم يظهر معظم لاعبي بني ياس بالمستوى المعروف عنهم، على رأسهم الأجانب، وفقد المصري محمد أبو تريكة كثيراً من خطورته، بسبب مشاركته في مركز المهاجم الوحيد وسط دفاعات نجران، ولم يظهر السويدي ويلهامسون بالمستوى المطلوب، وغاب السنغالي سانجاهور عن التشكيلة في الشوط الأول من المباراة.
وعلى الرغم من السيطرة شبه التامة لبني ياس على مجريات الشوط الأول، إلا أن مصدر الخطورة جاءت من مهاجمي المنافس الذي نفذ الهجمات المرتدة بشكل نموذجي، من خلال ضرب دفاع «السماوي» بالتمريرات السريعة خلف الظهيرين، وحاول الجهاز الفني لبني ياس تعديل الأمور في الشوط الثاني وشارك سانجاهور بدلاً من حبوش صالح، إلا أن الرياح جاءت بما لا يشتهي الفريق، وسجل متعب النجراني هدف المباراة الوحيد لممثل الكرة السعودية في الدقيقة 67، واستمرت النتيجة كما هي دون تغيير، وباءت محاولات لاعبي بني ياس بالفشل، وألغى حكم المباراة هدفاً للمصري محمد أبوتريكة في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للمباراة بداعي التسلل، ليعلن عن ضياع الأمل الأخير لممثل الإمارات، وينتهي اللقاء بفوز أصحاب الأرض بهدف.
من جانبه، أكد سالم العرفي مدرب بني ياس خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة أن حظوظ فريقه لا تزال قوية، وأن «السماوي» قادر على الرد في مباراة الاربعاء المقبل بالعاصمة أبوظبي، وأشار إلى أن اللاعبين لم يظهروا بالصورة المطلوبة على مدار التسعين دقيقة، وأنه أمر وارد في كرة القدم.
ورفض العرفي الإفصاح عن الأسباب التي جعلته يبدأ بالسنغالي سانجاهور مهاجم الفريق الوحيد على دكة البدلاء، وقال: «أعتقد أنه لا يمكن لأحد أن يعرف ظروف اللاعبين غير المدرب، ومن ثم لا ينبغي للإعلام أن يطلق أحكام دون معرفة الحقائق».
وأعرب مدرب «السماوي» عن ثقته التامة في قدرة لاعبيه على تعويض الخسارة خلال مباراة العودة، مشيداً بأداء نجران، مؤكداً أنه فريق يلعب كرة قدم جيدة للغاية، وعلى بني ياس التعامل معه بحساسية، خلال المواجهة المقبلة التي تتطلب مزيداً من «الحيطة والحذر».
أبوتريكة يؤدي مناسك العمرة
نجران (الاتحاد) - توجه المصري محمد أبوتريكة إلى جدة فور انتهاء المباراة، وذلك لأداء مناسك العمرة، على أن يعود مساء اليوم، واستغل لاعب السماوي فرصة حصول الفريق على راحة لمدة يومين لأداء العمرة في الأراضي المقدسة، في الوقت نفسه شهد يوم المباراة ترويج شائعة بإصابة أبوتريكة ودخوله غرفة العناية المركزة بأحد مستشفيات نجران، وهو ما نفاه صالح إسماعيل مدير الفريق جملة وتفصيلاً لوسائل الإعلام، حيث تلقى العديد من الاتصالات من عدد من القنوات التليفزيونية المصرية.

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»