الاقتصادي

الاتحاد

تراجع حاد بصادرات الأرز التايلاندي

بانكوك (د ب أ) - انخفضت صادرات تايلاند من الأرز خلال مارس الماضي بنسبة 63% مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي بسبب السياسات الشعبوية للحكومة التي وضعت حداً أدنى لسعر شراء الأرز من المزارعين وهو ما قلص القدرة التنافسية للأرز التايلاندي في الأسواق الدولية.
ووفقاً لتقرير بنك تايلاند المركزي، فإن صادرات الأرز بلغت خلال فبراير 608 آلاف طن بانخفاض نسبته 27% عن نفس الشهر من العام الماضي، كما تراجعت الصادرات خلال مارس بنسبة 63% إلى 430 ألف طن. ونقلت صحيفة «بانكوك بوست» التايلاندية عن ماتي سوبابنوجز، أحد كبار مديري البنك،: «صار من الواضح أننا فقدنا الأسعار التنافسية في السوق العالمية، وبخاصة خلال فبراير ومارس» الماضيين.
كانت تايلاند على مدار نصف قرن أكبر مصدر للأرز في العالم، ولكن من المتوقع خسارة هذا اللقب لمصلحة الهند أو فيتنام، خلال العام الحالي بعد أن يدخل تطبيق سياسات الحد الأدنى لشراء الأرز من المزارعين حيز التطبيق الكامل. وقد تعهد حزب «بيو تاي» الحاكم بدفع 15 ألف باهت (500 دولار) مقابل طن الأرز العادي و20 ألف باهت (666 دولاراً) لكل طن أرز الياسمين وهو أحد أنواع الأرز الذي تشتهر تايلاند بإنتاجه بغض النظر عن الأسعار العالمية. ومن المتوقع أن تؤدي هذه السياسة إلى تراكم مخزون لدى الحكومة قدره 8 ملايين طن العام الحالي، نظراً لفشل المصدرين في تصدير المحصول بسبب الأسعار المرتفعة.
يذكر أن سعر الأرز التايلاند يزيد الآن بنحو 100 دولار لكل طن مقارنة بأسعار الأرز الهندي أو الفيتنامي المماثل، ويتوقع وصول صادرات كل دولة من الدولتين خلال العام الحالي 7 ملايين طن.
وصدرت تايلاند العام الماضي 11 مليون طن مقابل تسعة ملايين طن خلال 2010 ولم تصدر خلال الربع الأول من العام الحالي أكثر من 1,4 مليون طن.

اقرأ أيضا

الذهب يقفز بفضل ارتفاع الطلب