أرشيف دنيا

الاتحاد

روجينا.. حائرة بين الشريرة والرومانسية في رمضان

القاهرة (الاتحاد) - تعيش الفنانة روجينا بين شخصيتين متناقضتين تصورهما حالياً للعرض على شاشة رمضان، حيث تشارك في بطولة مسلسل «حكاية حياة» مع غادة عبدالرازق، ومسلسل «نقطة ضعف» مع جمال سليمان.
وتقول: اختلاف الشــخصيتين وتناقضهما السبب في قبولي تقديم عملين وتصويرهما في وقت واحد وأتمنى أن يحققا النجاح والمسلسل الأول هو «حكاية حياة» تأليف أيمن سلامة، وبطولة غادة عبدالرازق، وطارق لطفي، وإخراج محمد سامي، وأجسد شقيقة غادة وهي ســيدة أعمال أرستقراطية شريرة وأحاول تجسيد الشر من خلال المسلسل، ولكن بنمط مختلف بعيداً عن الإطار المعروف، والهدف من المسلسل الذي كتب له السيناريو المؤلف أيمن سلامة، هو الكشف عن جانب من حياة أشخاص ذاقوا القسوة والظلم والقهر.
وأضافت: أحب العمل مع غادة لأنها طيبة وتجعلني أخرج كل طاقاتي الفنية، فهي فنانة ذكية تعرف كيف تغرس البذور لكي تنتج الثمار.
وعن عملها مع نفس فريق مسلسل «مع سبق الإصرار»، الذي عرض في رمضان الماضي قالت: الشعور بالراحة والتجانس مع فريق العمل مطلوب في التمثيل، ولكننا لا نلعب على فكرة استغلال النجاح والأدوار تنادي أصحابها.
وأشارت إلى أنها تجسد شخصية مختلفة تماماً خلال أحداث مسلسل «نقطة ضعف»، الذي تشارك في بطولته أمام جمال سليمان، حيث تلعب دور شقيقته، الفتاة الرومانسية التي تعاني نقطة ضعف في حياتها.
وقالت: تجمعني بالمخرج أحمد شفيق صداقة قوية، ورشحني للمشاركة في بطولة المسلسل مع جمال سليمان، ورانيا فريد شوقي، ولم أتردد في قبول المشاركة لأنني أثق بقدراته، واستمتع بالعمل مع جمال سليمان لأنه محترم ومثقف، وأتمنى أن تخرج التجربة بشكل يليق بأبطالها.
وأكدت روجينا أنها لا تمتلك محاذير أو معايير محددة لاختيار أدوارها موضحة أنها تقبل الأدوار التي تجد فيها نفسها بعد أن تقيم العمل ككل من خلال الموضوع والمخرج والفريق.
وأشارت إلى أنها غير مرتبطة بأعمال سينمائية خلال الفترة المقبلة، وقالت: لا نعيش زمن السينما، فمعظــم الأعمال التي عرضت لم تحقق النجاح، وهــذا لا يعني أنها ضعيفة، ولكن قــد يكون توقيت عرضها صعباً خصــوصاً في ظل غياب الأمن والدولة.

اقرأ أيضا