الاقتصادي

الاتحاد

«الاتحاد للطيران» تستحوذ على 3% من أسهم «إير لينجوس» الإيرلندية

زوار لجناح الاتحاد للطيران في سوق السفر العربي بدبي  (تصوير أفضل شام)

زوار لجناح الاتحاد للطيران في سوق السفر العربي بدبي (تصوير أفضل شام)

دبي (الاتحاد) - أكدت شركة الاتحاد للطيران امتلاكها لحصة نسبتها 2?987% من أسهم شركة طيران إيرلينجوس الإيرلندية.
وقالت الاتحاد للطيران في بيان صحفي أمس إن شراء تلك الأسهم يعكس رغبة الشركة في إقامة شراكة تجارية مع الناقل الوطني الإيرلندي.
وأكدت الاتحاد للطيران أن الشراكات الممكنة والمدروسة يمكنها أن تولد فوائد تجارية كبيرة لكلتا شركتي الطيران على حد سواء.
وتُسيّر الاتحاد للطيران عشر رحلات أسبوعياً من أبوظبي إلى دبلن ونقلت أكثر من 750 ألف مسافر بين العاصمتين، منذ بدء رحلاتها في يوليو 2007.
وقد افتتحت الشركة صالة لمسافري الدرجة الممتازة في مطار دبلن، ومرفقاً لصيانة الطائرات، وأجرت حملات توظيف على امتداد الدولة. فضلاً عن أنها قامت مؤخراً بتجديد رعايتها للرابطة الرياضية الجيلية Gaelic Athletic Association، بتوقيعها لصفقة مدتها خمس سنوات.
ويُشار إلى أن لدى الاتحاد للطيران اتفاقيات استراتيجية للمشاركة بالرمز مع 34 شركة طيران حول العالم.
إلى ذلك، فازت شركة الاتحاد للطيران بأفضل الجوائز المرموقة خلال حفل جوائز السفر العالمي للشرق الأوسط.
حيث تمت تسمية الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، بشركة الطيران الرائدة في الشرق الأوسط للعام السادس على التوالي خلال حفل توزيع الجوائز في دبي أمس الأول.
وكانت تلك الجائزة واحدة من بين أربع جوائز أخرى فازت بها الاتحاد للطيران.
حيث تم تكريم الشركة أيضاً بلقب شركة الطيران الرائدة للدرجة الأولى في الشرق الأوسط، وشركة الطيران الرائدة لأفضل برامج الترفيه على متن الطائرة في الشرق الأوسط، وشركة الطيران الرائدة لأفضل طواقم الضيافة في الشرق الأوسط.
وجدير بالذكر، أن جوائز السفر العالمية، والتي وصفتها صحيفة وول ستريت مرة بأنها «المعادل لجوائز الأوسكار في قطاع السفر»، يشارك في التصويت بها مسافرون ووكلاء سفر من أكثر من 160 دولة حول العالم.
وقال جراهام كوك رئيس مجلس إدارة جوائز السفر العالمية ومؤسسها: «إن الفوز بجائزة السفر العالمية يُعتبر أعلى ثناء في قطاع السفر، وهذا الفوز بمثابة شهادة على العمل الجاد والدؤوب الذي تقوم به الاتحاد للطيران والتزامها الكبير تجاه تقديم أعلى معايير الجودة على مدى العام الفائت».
وأضاف: «لقد أصبحت الاتحاد للطيران علامة تجارية لامعة خلال ثماني سنوات فقط من عمرها، وكان العام الماضي وحده عام مثمر بحق، حين قامت الشركة بالإعلان عن الربحية وواصلت توسعها العالمي».
وأكد جيمس هوجن، رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران، أن الشركة تفتخر لفوزها مجدداً بتلك الجائزة المرموقة من قبل مؤسسة عرف عنها كل تقدير واحترام في حقل السفر العالمي.
وقال: «إنني في غاية السعادة لرؤية الاتحاد للطيران تتوج بجائزة شركة الطيران الرائدة في الشرق الأوسط، خاصة وأنها ليست المرة الأولى وحسب، بل تلك سادس مرة تحظى فيها بهذا اللقب على التوالي، فضلاً عن أنها المرة السادسة أيضاً لحصولنا على لقب شركة الطيران الرائدة للدرجة الأولى في الشرق الأوسط، والعام الثالث على التوالي لفوزنا بلقب شركة الطيران لأفضل طواقم الضيافة في الشرق الأوسط».
وأضاف: «إن فوز الشركة بمثل تلك الجوائز، وضمن أسواقنا والتي تعتبر من الأسواق شديدة المنافسة، يعتبر إنجازاً كبيراً، لقد تمكنت الاتحاد للطيران من ترسيخ علامتها التجارية بين أفضل شركات الطيران في العالم، وتم تكريمنا لالتزامنا بتوفير تجربة سفر متميزة وكرم الضيافة العربية العصرية». وزاد: «من الرائع أن نرى أن استثماراتنا في تدريب طواقمنا الجوية وفي تطوير منتجاتنا قد أتت ثمارها، كما هو واضح اليوم من خلال رضا عملائنا، لقد وضعنا جل تركيزنا على أن نصبح الخيار الأفضل للعملاء».
وسبق فوز الاتحاد للطيران في جوائز السفر العالمية، فوزها في 29 أبريل خلال حفل جوائز سفر الأعمال للعام 2012، حيث فازت الشركة بجائزتي أفضل شركة طيران للدرجة السياحية، وأفضل شركة طيران لطواقم الضيافة.
وحول مشاركة الاتحاد للطيران في معرض سوق السفر العربي 2012 الذي يقام في دبي حالياً أكد هوجن أهمية هذه المشاركة من أجل الترويج لأبوظبي كمقصد لا يقتصر فقط على المؤتمرات والأعمال، بل كمقصد سياحي ترفيهي.
وأشار الى أن معرض سوق السفر العربي يعد واحداً من أهم المعارض الدولية في مجال السياحة الذي يستقطب صناع القرار والعاملين من جميع أنحاء العالم في القطاع السياحي.
وأوضح أن معرض سوق السفر العربي سوف يشهد عدداً من الندوات المتخصصة لمناقشة مجموعة من المواضيع والقضايا المرتبطة بقطاع السياحة والسفر، بمشاركة خبراء وقادة من العلامات التجارية في القطاع، مؤكداً في الوقت نفسه أن الاتحاد للطيران أصبحت واحدة من اهم العلامات التجارية الرائدة في العالم.

اقرأ أيضا

أهم 10 حقائق عن حقل الجافورة في السعودية