الاقتصادي

الاتحاد

«مساندة» و «اتصالات» توقعان اتفاقية خدمات رئيسية

أبوظبي (وام) - وقعت شركة أبوظبي للخدمات العامة “مساندة” أمس الأول اتفاقية خدمات رئيسية مع شركة “اتصالات”، وذلك تحت رعاية مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات تقوم بموجبها شركة “مساندة” بتوفير شبكة موثوقة وعالية الأداء تقدم مجموعة واسعة من خدمات شركة “اتصالات” لصالح حكومة أبوظبي.
وتغطي الاتفاقية الخدمات الأساسية التي تقدمها شبكة أبوظبي الحكومية التابعة لمركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات بما في ذلك توافر الشبكة ومراكز العمليات الأمنية على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع بجانب الربط بين الجهات الحكومية من خلال شبكة حكومية آمنة ومشاركة خدمات الإنترنت الآمنة بين الجهات الحكومية في أبوظبي والربط مع مركز البيانات الحكومي المشترك حيث تتم استضافة الخدمات المشتركة والربط البيني للأنظمة والخدمات والربط مع بوابة حكومة أبوظبي.
وستتيح الاتفاقية التي تتضمن اتفاقية مستوى الخدمة وتدخل حيز التنفيذ في الأول من شهر يونيو لشركة “مساندة” إمكانية توفير خدمات تقنية موثوقة للجهات الحكومية المختلفة.
وقال محمد خليفة الفهد المهيري الرئيس التنفيذي لشركة “مساندة” إن الشركة تمكنت بدعم من مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات من ترسيخ الشراكة الاستراتيجية مع “اتصالات” وتعزيز التزامها بتقديم أفضل الخدمات لحكومة أبوظبي، مشيداً بالجهود الكبيرة للفريق الذي أسهم في وضع هذا النظام لصالح شبكة أبوظبي الحكومية خاصة.
وأضاف أن الاتفاقية تلقي الضوء على رغبة مساندة في توفير أفضل الخدمات لحكومة أبوظبي ودعم تطلعاتها وأهدافها في تبوؤ مكانة مرموقة ضمن أفضل خمس حكومات على مستوى العالم. من جانبه، أعرب جمال النعيمي مدير عام شركة “اتصالات” في أبوظبي عن سعادته بالتعاون مع “مساندة” ومركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات في هذا المشروع الهام الذي سيتيح لحكومة أبوظبي الاستفادة من شبكة موثوقة وآمنة ومنخفضة التكاليف، مشيراً الى أن اتصالات تمتلك سجلاً حافلاً في إدارة أكبر البنى التحتية الشبكية وأكثرها تعقيداً.
وقال راشد لاحج المنصوري مدير عام مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات إنه تم تحديد مفهوم شبكة أبوظبي الحكومية ضمن استراتيجية الحكومة الإلكترونية لمركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات باعتباره مبادرة هامة ضمن مشروع الجاهزية الإلكترونية الأمر الذي يؤكد على حاجة الجهات الحكومية إلى دعم بعضها البعض لتمكين خدماتها وإغناء تجربة مواطني دولة الإمارات والمقيمين فيها.
وأضاف أن شبكة أبوظبي الحكومية توفر الأساس الملائم لخدمات الربط بين الجهات الحكومية عبر تمكين هذه الجهات من الوصول للخدمات التي تقدمها الجهات الحكومية الأخرى ضمن بيئة آمنة.

اقرأ أيضا

أهم 10 حقائق عن حقل الجافورة في السعودية