الاقتصادي

الاتحاد

بدء التشغيل التجريبي لمبنى الكونكورس 3 في مطار دبي

الحاي وبول وانيتا خلال المؤتمر الصحفي في دبي أمس

الحاي وبول وانيتا خلال المؤتمر الصحفي في دبي أمس

بدأت مؤسسة مطارات دبي التشغيل التجريبي لمبنى الكونكورس 3، بمشاركة 6 آلاف متطوع، وبالتعاون مع الإدارات العاملة في المطار، ويستمر لمدة تصل إلى أكثر من 10 أشهر، تمهيداً للتشغيل الكامل خلال الربع الأول من 2013.
وقال بول جريفيث الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي في مؤتمر صحفي أمس على هامش سوق السفر العربي «ستعمل المؤسسة على تنفيذ مختلف مراحل تجربة مبنى الكونكورس 3، وصولاً إلى أفضل مستوى، حتى لا يتم تأخير الافتتاح الرسمي»، لافتاً إلى أن المبنى خاص باستقبال طائرات إيرباص «إيه 380».
وبين أن الأعمال التجريبية ستتم على ثلاث مراحل، بمشاركة المتطوعين، بما في ذلك عمليات إنهاء إجراءات السفر والجوازات، ونقل الأمتعة، وصولاً إلى الممرات إلى الطائرات، والتدقيق على كل مرحلة، مؤكداً العمل في إنشاء المبنى طبقاً للجدول الزمني المرسوم.
وأشار إلى أن مطار دبي سيستقبل خلال 2012، أكثر من 56,5 مليون راكب، يرتفع إلى 62 مليوناً عام 2013، وصولاً إلى 98,5 مليون مسافر عام 2020.
ولفت إلى أن بتشغيل الكونكورس 3 سترتفع طاقة المطار إلى 75 مليون مسافر، ومع الانتهاء من المرحلة الرابعة بتشييد الكونكورس 4 سترتفع الطاقة إلى 90 مليون مسافر في عام 2018.
ونوه جريفت بأنه لم يتم تحديد موعد نهائي لتشغيل مبنى الركاب في مطار آل مكتوم، موضحاً أن التشغيل سيخضع لنمو الطلب، واحتياجات طيران الإمارات مستقبلاً. وذكر أن الأعمال التطويرية للمبنى رقم 2 تتم وفق الجدول الزمني، وستصل طاقتها إلى 12 مليون راكب.
وأوضح أن الكونكورس 3 يتضمن 20 بوابة لطائرات إيه 380، مشيراً إلى أنه تم البدء في تسجيل الحقائب للمسافرين تجريبياً عبر الكونكورس 3، في المبنى رقم 3.
وأكد أن تمويل توسعات مطار دبي حتى عام 2020، والتي تصل إلى 28,8 مليار درهم، ستتم من خلال مؤسسة مطارات دبي، وسوق دبي الحرة، وطيران الإمارات، لافتاً إلى أن الكونكورس 4 يتضمن 16 بوابة، وسيقام على مساحة 145 ألف متر مربع، وتصل طاقته إلى 18 مليون راكب.
وأكد بول في المؤتمر الصحفي الذي حضره جمال الحاي النائب التنفيذي الأول للرئيس للشؤون الدولية والاتصال في مطارات دبي، وأنيتا مهرا مدير الاتصال والإعلام: «سيتم فتح المبنى لاستقبال الجمهور خلال الربع الأول من عام 2013 بعد أن تتأكد مؤسسة مطارات دبي من أن المبنى اجتاز الاختبارات التشغيلية والخدمية كافة بنجاح وتميز».
وقد أطلقت مؤسسة مطارات دبي وشركاؤها الممثلون في مجموعة طيران الإمارات وشركة «دناتا» وشرطة دبي ومؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية، برنامج الجاهزية التشغيلية وتحويل المطارات.
وسوف تتولى مؤسسة مطارات دبي بحكم مسؤولياتها كمالك للمنشأة، مسؤولية مبنى الكونكورس 3 على مراحل، مع استكمال شركات المقاولات إنجاز أعمالها تباعاً.
وقال «بنهاية شهر أبريل الماضي تم إنجاز العناصر الرئيسية في المبنى، والتي شملت نظام مناولة الأمتعة ونظام خط حمل المسافرين الأوتوماتيكي الذي يربط المبنى 3 بالكونكورس 3، وسوف يتم تسليمها لمؤسسة مطارات دبي من أجل إجراء الاختبارات اللازمة عليها خلال الأسابيع القليلة المقبلة».
وأضاف «تم إنجاز القسم الأكبر من الهيكل الإنشائي للكونكورس 3 ويتم التركيز في الغالب حالياً على تفعيل أنظمة المطار واستكمال البنى الأساسية الداخلية». موضحاً أنه مع تسليم كل عنصر، بدءاً من أنظمة مناولة الأمتعة وانتهاء بمرافق الصالة، ستجري عمليات الاختبار المكثفة عليه وتتم تجربته للتأكد من جاهزيته للعمل، بما يتناسب مع خدمة ملايين المسافرين عبر المحطة.
وأوضح أنه ستتسع دائرة الاختبارات كماً ونوعاً لتحاكي العمليات المعقدة للتعامل مع ملايين المسافرين، وتشمل هذه الاختبارات والتجارب المتطورة التي تحاكي التجربة العملية الفعلية لتشغيل مبنى الكونكورس 3، آلاف الأشخاص من المسافرين والعاملين في المطار، وتتناول هبوط الطائرات واستقبال المسافرين واستخدام مرافق المبنى والمطاعم ومنشآت ربط الرحلات في القدوم والمغادرة.
وبين أن المبنى الجديد المخصص لطيران الإمارات، يقام على مساحة 500 ألف متر مربع ويتكون من 11 طابقاً، وسيرفع المبنى الذي يضم 20 بوابة و13 منصة تدار عن بعد مصممة خصيصاً للتعامل مع طائرات «إيه 380»، طاقة مطار دبي الدولي إلى 75 مليون مسافر سنوياً.
وقال «يوفر المبنى طوابق خصصت بأكملها لمسافري الدرجة الأولى ورجال الأعمال، تتيح لهم صعود الطائرات من الصالة مباشرة، يضاف إلى ذلك أن خط حمل المسافرين الأوتوماتيكي الذي ينقل الأشخاص من المبنى 3 إلى كونكورس 3 هو الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط.
ومن جانبه، قال تيم كلارك رئيس مجموعة طيران الإمارات، «مع استمرار توسع طيران الإمارات بوتيرة سريعة، نحن على يقين من أن المنشآت التي توفر البنى الأساسية المتميزة التي تدعم توسعات الناقلة كأكبر شركة تشغل هذا الطراز من الطائرات، ستكون جاهزة في الوقت المناسب».
وأضاف «إن وجود مبنى خاص بطائرات «إيه 380» بني خصيصاً لاستقبال هذا النوع من الطائرات، سوف يغني تجربة المسافرين على متن طائراتنا عبر مطار دبي».
وقال «سيكون أمامنا الكثير من المهام والأعمال خلال الأشهر القليلة المقبلة، حيث نتابع استعداداتنا مع مؤسسة مطارات دبي لافتتاح مبنى الكونكورس 3 ونتطلع بشوق لاستقبال أول مسافر عبر المبنى في الربع الأول من عام 2013».
ومع اقتراب إنجاز الأعمال في الكونكورس 3 يبدأ العمل في المرحلة الأولى من الخطة الاستــراتيجية 2020 بتكلفة 8,7 مليار دولار والتي ترفع طاقة مطارات دبي إلى 90 مليون مســافر سنوياً بحلـول عام 2018 من خلال مشاريع توسعة تشمل المــطارات والطائرات.

اقرأ أيضا

سياسات أبوظبي تحصن اقتصاد الإمارة