الاتحاد

كرة قدم

«السيتي» يتأهل إلى دور الـ 16 برباعية أمام أستون فيلا

لندن(د ب أ، أ ف ب)

حجز مانشستر سيتي بطاقته إلى ثمن نهائي كأس إنجلترا لكرة القدم، بفوزه السهل على مضيفه استون فيلا 4-صفر.
وفرض النيجيري الواعد كيليتشي ايهياناتشو نفسه نجما للمباراة بتسجيله ثلاثية في الدقائق 4 و24 من ركلة جزاء و74، وختم رحيم ستيرلينج المهرجان في الدقيقة 76.
وواصل أرسنال حلمه بتحقيق ثلاثية نادرة إثر تغلبه على ضيفه بيرنلي من الدرجة الأولى 2-1 على ملعب «الإمارات»، حيث يأمل أرسنال أن يصبح أول فريق بعد بلاكبيرن روفرز في ثمانينيات القرن الماضي، يحرز ثلاثة ألقاب متتالية في هذه المسابقة، علما بأنه يحمل الرقم القياسي في عدد ألقابها (12 لقبا).
وتعود الخسارة الأخيرة لأرسنال في مسابقة الكأس إلى فبراير 2013.
وتأهل توتنهام اثر فوزه على مضيفه كولشستر يونايتد من الدرجة الثانية 4-1، كما تأهل كريستال بالاس بتغلبه على ضيفه ستوك سيتي بهدف للعاجي ويلفريد زاها (17)، وواتفورد بفوزه على مضيفه نوتنغهام فوريست (درجة اولى) بهدف للنيجيري اوديون ايجهالو (89)، وبورنموث بتغلبه على مضيفه بورتسموث (درجة رابعة) بهدفين للنروجي جوشوا كينغ (71) ومارك بوغ (83) مقابل هدف لغاريس روبرتس (43).
وبلغ الدور ذاته ايضا ليدز يونايتد من الدرجة الأولى بتغلبه على مضيفه بولتون (درجة أولى) بهدفين للسنغالي سليمان دوكارا (8) والفرنسي توماني دياغوراجا (39) مقابل هدف لدارين براتلي (80)، وريدينج (درجة أولى) بفوزه على ضيفه وولسول (درجة ثانية) باربعة اهداف نظيفة تناوب عليها الويلزي هال روبسون كانو (37) والتشيكي ماتي فيدرا (40 و89) والاميركي داني وليامس (75).
وكان فريق مانشستر يونايتد تأهل أمس الأول لنفس الدور، إثر فوزه الصعب على ديربي كاونتي 3 /‏‏‏‏‏ 1 في دور الـ32 من المسابقة.
وجاء الشوط الأول حماسياً ومتكافئاً من الفريقين وتبادل كلاهما الهجمات على المرميين، وإن مالت الكفة ناحية فريق مانشستر يونايتد الذي فرض سيطرته على اللعب، وبادر بشن هجمات على مرمى ديربي كاونتي الذي تراجع لوسط ملعبه للحد من خطورة لاعبي مانشستر يونايتد. ونجح لاعبو مان يوناتيد في فرض سيطرتهم لتحقيق فوز معنوي خفف الضغوط والأعباء التي عاناها مديرهم الفني لويس فان جال والذي عاش في الفترة الأخيرة تحت تهديد الإقالة في حال الخسارة خصوصاً في المباراة الأخيرة بعد أن ساءت النتائج في بطولة الدوري، حيث بات الفريق يحتاج لمعجزة للفوز باللقب في ظل تفوق الرباعي مانشستر سيتي والأرسنال وليستر سيتي وليفربول.

فال جال:
لا أصدق أن الجمهور يشاهد «كرتنا» المملة
لندن(رويترز)

قال لويس فان جال مدرب مانشستر يونايتد، إنه سيحتفل بعودة الثقة للفريق بعد الفوز 3-1 على ديربي كاونتي والتأهل للدور الخامس لكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم. وتسلطت الأنظار على المدرب الهولندي قبل المباراة مع تزايد التكهنات حول إمكانية إقالته، إذا خسر أمام ديربي الذي يلعب في الدرجة الثانية. وقال فان جال للصحفيين: «سأعود إلى المنزل، واحتفل بهدية منحها لي إيد وودوارد نائب رئيس النادي». وأضاف: «أعجبت بالأداء في الشوط الأول وكان لدينا ثقة كبيرة، وأهم شيء أننا استعدنا هذه الثقة». وتابع: «الأمور كانت أفضل في الشوط الثاني صنعنا العديد من الفرص وسجلنا هدفين. أنا مدرب سعيد للغاية».
ومع وجود جوزيه مورينيو المدرب السابق لتشيلسي مرشحاً لتدريب الفريق إذا تمت إقالة فان جال، ازداد الضغط على المدرب الهولندي الذي قال قبل المباراة، إنه لا يستمتع بوظيفته كمدرب للفريق في الأسابيع الماضية. وقال فان جال: «اعتقد أن مارسيال قدم أداءً سيئاً في أول 20 دقيقة. لكنه كان رائعاً بعد ذلك». وأضاف: «أنا سعيد بوجوده لأنني اعتقد أنه سيكون لاعباً رائعاً لفترات طويلة».
وأشاد فان جال بخمسة آلاف من مشجعي الفريق الذين حضروا المباراة. وتابع: «أنه أمر لا يصدق أنهم ما زالوا يشاهدون يونايتد «الممل». هذا أمر رائع... رائع».

اقرأ أيضا