الاتحاد نت

الاتحاد

هولندا تخصص مقاهي حشيش لمواطنيها

محتج يرفع مجسماً عملاقاً للفافة "حشيش"

محتج يرفع مجسماً عملاقاً للفافة "حشيش"

بدأ أمس الثلاثاء سريان القانون الذي يحظر على الأجانب في هولندا دخول "مقاهي الحشيش" وهو القانون المثير للجدل. غير أن القانون سيسري في البداية في إقليم "زيلاند" القريب من الحدود الجنوبية لهولندا ليشمل لاحقاً كافة التراب الهولندي.

وفشل اتحاد مقاهي الحشيش في ماستريخت قضائيا حتى الآن في منع سريان هذا القانون في أولى درجات التقاضي ولكنه استأنف ضد الحكم، ونظم مسيرات ضد القرار.

وسيكون الألمان والفرنسيون والبلجيكيون أول من يطالهم تطبيق هذا القانون، حيث اعتاد الكثير من أصحاب هذه الجنسيات الذهاب إلى هولندا عبر الحدود البرية مع بلادهم لتدخين الحشيش في هذه المقاهي، لأنه ممنوع في بلادهم.

واشتكى مواطن بلجيكي في ماستريخت من طرده من إحدى هذه المقاهي، وقال إن ذلك يذكره بما كان عليه الحال قبل خمسين عاما. وقال برلماني أوروبي سابق عن حزب متطرف في إيطاليا إنه سيقدم دعوى لدى الشرطة الهولندية بتهمة الاضطهاد وإن هذا الحظر سيزيد إقبال الأجانب على هذه المقاهي.

ودافع عمدة مدينة ماستريخت أونو هويس ذو التوجه اليميني المتحرر عن القانون وقال إن هناك الكثير من الحوادث في المدينة بسبب سياحة المخدرات "فالسكان يشكون من تزايد الجريمة والمضايقات، ولكن ذلك انتهى الآن".

وتتوقع الحكومة المحافظة في لاهاي أن تتراجع الجريمة في المناطق المحيطة بهذه المقاهي بعد تطبيق هذا القانون. ومن المقرر أن يعمم هذا القانون على بقية أنحاء هولندا اعتبارا من أول يونيو عام 2013 .

اقرأ أيضا